"العمق" تكشف هوية الراهب الذي قبَّل البابا يده خلال زيارته للمغرب (صور)

01 أبريل 2019 - 10:30

أفادت مصادر خاصة لجريدة العمق المغربي أن الراهب الذي قبل البابا فرانسيس يده خلال زيارته الرسمية للمغرب أول أمس السبت، اسمه “جون بيير” وهو الناجي الوحيد من مجزرة “رهبان تبحرين” بالجزائر، ويعيش بمدينة ميدلت الجبلية.

وقال ذات المصدر “للعمق” أن “جون بيير شوماخر” يعيش اليوم بمدينة ميدلت، بالضبط بمنطقة “أيت يافلمان”، بين جدران دير سيدة الأطلس Notre-Dame de l’Atlas، المتواجدة بين حي “بوعثمان أوموسى” و”تاعكيت”، والتي يقطن فيها حتى يومنا هذا رفقة رهبان آخرين.

وأضاف ذات المصدر أن منطقة ” أيت يافلمان”، التي اختارها “بيير” للاستقرار، هي منطقة أمازيغية تعني بالعربية “الأرض التي يجد أي زائر لها من أي بلد الأمان والسلام، وكانت من ضمن المناطق المعروفة التي عاش فيها والمسلمين المسيحيون واليهود”.

يشار إلى أن “مجزرة رهبان تبحرين” التي قامت بها مجموعة مسلحة في منطقة القبائل بالجزائر سنة 1996، راح ضحيتها 7 رهبان، فيما نجا منها “جون بيير”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

غير معروف منذ سنة

بب. زيارة الموكب على ٥سلام من الآية الكريمة بخير بمناسبة عيد الفطر السعيد و المحدد في هذا ٦

مقالات ذات صلة

دشنه الراحل الحسن الثاني.. قرار بهدم ملعب الإنبعاث يثير غضب السوسيين

البنك الإفريقي للتنمية يتوقع عودة وتيرة نمو الناتج الداخلي الخام للمغرب لـ4% في 2021

غرق قارب على متنه بحارة من عائلة واحدة بعرض بحر أكادير

عبد المجيد سباطة

“طفولة مبدع”… سباطة: قصص جحا غذّت عقلي الطفولي

حريق غابوي

باستعمال المروحيات.. أربع ساعات لإخماد حريق غابوي بجماعة أوريكة (صورة)

تابعنا على