https://al3omk.com/418230.html

مسرحية سيدي عبد الرحمان المجذوب تضرب موعدا لساكنة البيضاء خلال شهر رمضان

تضرب مسرحية “سيدي عبد الرحمان المجذوب” للراحل الطيب الصديقي، موعدا لساكنة الدار البيضاء خلال شهر رمضان بعرض مسرحي بعدما زارت المغاربة بعدد من المدن المغربية ودول عربية والأجنبية بينهم الإمارات المتحدة وفرنسا وإيطاليا.

وأعيد إخراج المسرحية بحلة جديدة برؤية فنية جديدة من قبل الفنان والمخرج محمد مفتاح ، يوم 19 ماي بالمركب الثقافي أنفا ،و 20 ماي بالأكاديمية الجهوية للتربية والتعليم، الحي الحسني، على أن تختتم الجولة الرمضانية يوم 22 ماي في مدينة مكناس بمناسبة افتتاح الدورة السادسة لمهرجان سيدي عبد الرحمان المجذوب.

وودعت مؤسسة عبد الرحمان المجذوب عشاق أب الفنون في بلاغ لها لاكتشاف هذا العمل المسرحي الذي كان له تأثير عميق في تاريخ المسرح المغربي، المقدم من طرف فرقة مسرح الناس، بمشاركة فنانين رواد ومواهب شابة.

يذكر أن المسرحية العريقة تعرض منذ أزيد من نصف قرن حيث تم تأليفها سنة 1966، واستنبط فيها الطيب الصديقي شخصية الشيخ عبد الرحمان المجذوب، برباعياته المتداولة في التراث الشعبي الشفهي المغربي، بطابع فرجوي مغربي عريق.

ويندرج عرض هذه المسرحية حسب المؤسسة ذاتها “في إطار إحياء الريبيرتوار الفني للمسرحي الكبير الطيب الصديقي، الذي ألف سنة 1966 هذا العمل المسرحي، الذي يدون مقولات الشيخ سيدي عبد الرحمان المجدوب، في سفر عبر مغرب العهد السعدي”.

ويشارك في أداء أدوار هذا العمل المسرحي ، محمد مفتاح ، وآمال الثمار، ومصطفى الخليلي، وفاطمة إبليج ، وسناء كدار، وجلال قريوا، والصديق مكوار، وعمر البحاري، وخالد الناصري.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك