https://al3omk.com/418755.html

جدل برمجة مباريات البطولة الوطنية يعود إلى واجهة الأحداث الرياضية على بعد دورتين من النهاية

أثارت برمجة مباريات البطولة الوطنية لكرة القدم جدلا واسعا امتد إلى جماهير الأندية التي تطالب الهيئة المشرفة على البرمجة باحترام مبدأ تكافؤ الفرص ومعيار المنافسة الشريفة.

فبرمجة مباراة الوداد أمام اتحاد طنجة برسم الجولة 29 من البطولة وتأجيل مباراة الجولة 27 أمام أولمبيك خريبكة، دفعا أنصار النادي إلى الاحتجاج على هذا السلوك الذي اعتبروه يشكل “عراقيل في طريق النادي نحو التتويج باللقب”.

نادي الرجاء وعقب توصله ببرنامج الدورة 29 من البطولة الوطنية الاحترافية المبرمجة أيام 17 و18 و20 ماي المقبل، تقدمت إدارته بمراسلة للعصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية ترفض من خلالها هذه البرمجة وتطالب الهيئة المشرفة على البرمجة بـ”احترام مبدأ تكافؤ الفرص ومعيار المنافسة الشريفة”.

ودعت لجنة البرمجة إلى برمجة الجولتين 29 و30 بعد إجراء جميع المباريات المؤجلة في وقت وتاريخ موحد، كما هو معمول به في مختلف الدوريات الدولية.

يشار إلى أن نادي الوداد البيضاوي يتصدر الترتيب البطولة الوطنية 54 نقطة من أصل 27 مباراة، متبوعا بنادي الرجاء برصيد 52 نقطة من أصل 28 مباراة، ويتذيل ترتيب كلا من المغرب التطواني برصيد 28 نقطة في المركز ما قبل الأخير، وشباب الريف الحسيمي برصيد 24 نقطة من أصل 28 مباراة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك