https://al3omk.com/427641.html

الداودي: تسقيف أسعار المحروقات قادم.. والحكومة ستتحمل مسؤوليتها قال إنه سيتم اتخاذ تدابير مواكبة

قال لحسن الداودي وزير الشؤون العامة والحكامة، إن تسقيف أسعار المحروقات قادم، كما أن هناك تدابير قادمة في الطريق، مشيرا بالقول، “الأسعار تعرفون بأنها دولية، والبرميل إذا وصل لـ100 دولار على الحكومة أنذاك اتخاذ التدابير، وهي الآن بصدد اتخاذ تدابير مواكبة والتسقيف قادم، لكننا الآن لازلنا مرتبطين بالسوق العالمية”.

ولفت الوزير، في رده على سؤال تقدم به فريق العدالة والتنمية، حول انعكاس ارتفاع النفط في السوق العالمية على الأسعار الداخلية، خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية، اليوم الاثنين بمجلس النواب، إلى أن الحكومة ستتخذ تدابير على حساب مزانية الدولة، ولا بد من أن تؤدي جهة ما الثمن، إما المستهلك أو خزينة الدولة، وبصفة مباشرة أو غير مباشرة المستهلك”.

وتابع الداودي بالقول، “نعيش مشاكل كبيرة، وتقلب للاسعار التي وصلت لـ75 دولار، واليوم تراجعت لـ63 وأتمنى في آخر الشهر أن تنخفض الأسعار”، مضيفا “لي بغا يسيس شي حاجة يسيسها، اليوم لنا وعد مع المواطنين، والمواطن هو من سيحكم، والحكومة ستتحمل مسؤوليتها، ولكن ليس بين عشية وضحاها فهناك تخطيط، والتسقيف جاي جاي” وفق قوله.

 

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك