https://al3omk.com/428197.html

أخنوش: قانون الأمازيغية نص تاريخي.. والمصادقة عليه انتصار للمغاربة (فيديو) بعد مصادقة مجلس النواب

وصف رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش، مصادقة مجلس النواب على القانون التنظيمي المتعلق بتحديد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وكيفيات إدماجها في مجال التعليم وفي مجالات الحياة العامة ذات الأولوية، بأنه “انتصار للمغرب وجميع المغاربة”، في انتظار مرور المشروع بمجلس المستشارين، حسب قوله.

وقال أخنوش في تصريح مصور بموقع حزبه، إن مشروع هذا القانون التنظيمي يُعد “نصا تاريخيا لتنزيل الدستور الذي أعطى للأمازيغية طابع اللغة الرسمية للمملكة”، مشيرا إلى أنه بالرغم من تأخر صدور القانون “لكن بفضل التوافق بين الفرقاء السياسيين تمكنا من المضي للأمام وتأكيد مكتسبات الأمازيغية، وفي مقدمتها حرف تيفيناغ”.

وشدد أخنوش على أن موقف حزبه “كان دوما واضحا بالنظر إلى أن حرف تيفيناغ كان محط تحكيم ملكي واعتمده المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية لإعداد مجموعة من الأشغال والكتب، لذلك لا يمكن التراجع عن هذا المكتسب وهذا التراكم المعرفي والعلمي”، وفق تعبيره.

وأشار المسؤول الحزبي في هذا الصدد إلى “الدور الريادي للملك الذي كان ولا زال أول المدافعين عن الأمازيغية، لغةً وثقافةً، باعتبارها رصيدا مشتركا لجميع المغاربة بدون استثناء كما جاء في نص الدستور”، على حد وصفه.

واعتبر أن المصادقة على المشروع “خطوة إضافية وليست الأخيرة في اتجاه ترسيم الأمازيغية على أرض الواقع”، مضيفا: “نريد استعمالها في المحاكم والإدارات والمستشفيات والمداس ومختلف المرافق، ولتحقيق هذا الهدف يجب أن نتعاون جميعا لأن الأمازيغية مسؤولية وطنية كما أكد على ذلك الملك في خطاب أجدير”.

وصادق مجلس النواب بالإجماع، أول أمس الاثنين في جلسة عمومية، على مشروع القانون التنظيمي المتعلق بتحديد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وكيفيات إدماجها في مجال التعليم والحياة العامة ذات الأولوية، وذلك بعد شهور من النقاش والجدل الذي رافق هذا المشروع داخل قبة البرلمان.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك