ضمنهم مغاربة.. ماكرون يفتح نقاشا "دون طابوهات" مع 350 إفريقيا

11 يوليو 2019 - 11:00

وجه الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، دعوة إلى أزيد من 350 مهاجرا إفريقيا بفرنسا، بينهم مغاربة، لحضور جلسة نقاش “بدون طابوهات” بعنوان “لنتحدت عن إفريقيا”، اليوم الخميس، بقصر الإليزيه.

وذكرت صحيفة “لوموند” الفرنسية، أن ماكرون سينظم عصر الخميس، “نقاشا ضخما” لساعتين، مع مهاجرين من عدة دول إفريقية، بينهم طلبة ورجال أعمال وسياسيين ومنتخبين، ممثلين عن الجاليات الإفريقية بفرنسا.

وأضافت الصحيفة، أن ماكرون يهدف من خلال هذا النقاش إلى التأكيد على أن الفرنسيين لم يعودوا ينظرون إلى الأفارقة على أنهم مسألة سياسة خارجية، ولا تقتصر النظرة إليهم أيضا على القلق الأمني وتدفق المهاجرين.

وتعد الحرب ضد الإسلاميين المسلحين في منطقة الساحل، ومراقبة الحدود من التوجهات الرئيسية للسياسة التي ينتهجها ماكرون في إفريقيا، تضيف “لوموند”، مشيرة إلى أنه استدعى هذا العدد الكبير من الأفارقة الذين يعيشون في فرنسا لأنهم مصدر قوة للدبلوماسية الاقتصادية في جنوب البحر الأبيض المتوسط، وأحد تحديات السياسة الداخلية.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن صورة إفريقيا في فرنسا وصورة فرنسا في إفريقيا، لا تزال إحدى القضايا المركزية بالبلاد، مضيفا أنه تم إنشاء مجلس رئاسي إفريقي يضم في عضويته 7 أعضاء من البلدان المغاربية وإفريقيا جنوب الصحراء كأداة من المرجح أن تعطي وجها آخرا لسياسة فرنسا في إفريقيا، غير أنه بعد مرور عامين تقريبا على إنشائه يصعب تحديد ما قام به من أعمال لهذا الغرض.

يشار إلى أن هذا اللقاء الذي سينطلق على الساعة الثالثة بعد زوال اليوم بقصر الإليزيه سيعرف حضورا لعدد من المهاجرين المغاربة النشيطين بفرنسا، ضمنهم الفاعل الجمعوي الحسين وحليس، ممثلا لمؤسسة “أكال”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

رسميا .. البامي تويزي يظفر برئاسة جماعة أيت أورير بالحوز بأغلبية مريحة

البام يطالب بوريطة بفتح الحدود أمام جثامين مغاربة العالم

الملك محمد السادس

ساركوزي: محمد السادس يجمع بين القوة والإنسانية.. وبوتفليقة عاتبني بسبب ميول فرنسا للمغرب (صور)

البرلمان المغربي

رئيس وفرق مجلس النواب: الخطاب الملكي خارطة طريق واضحة المعالم للحاضر والمستقبل

حزب إسباني يدعو مدريد للرفع من ميزانية الدفاع لمواجهة النمو العسكري للمغرب

تابعنا على