دراسة جديدة تكشف عنصرًا ضارًا في العديد من أصناف العلكة

دراسة جديدة تكشف عنصرًا ضارًا في العديد من أصناف العلكة

19 فبراير 2017 - 20:45

ثبت أن مضغ العلكة يساعد على التحكم في شهيتك وتخفيف التوتر وتحسين الإنتاجية، وطالما أن مضغ العلكة يكون للأنواع الخالية من السكر فإنها لن تتسبب في تسوس أسنانك، لأنه يحفز إنتاج اللعاب الذي يساعد على التخلص من بقايا الطعام ويحمي أسنانك من التسوس، وفقًا لجمعية طب الأسنان الأمريكية.

ولكن قد تمتلك العلكة بعض الجوانب السلبية التي يمكن أن تؤثر على صحتك، وذلك وفقًا لدراسة جديدة كشفت عنصرًا ضارًا في العديد من أصناف العلكة.

وبحسب الدراسة، غالبًا ما تحتوي العلكة على جسيمات نانوية من “أكسيد التيتانيوم”، وهي عبارة مادة مبيضة تستخدم لتحسين نسيج الغذاء، ويضاف “أكسيد التيتانيوم” أيضًا إلى العديد من أنواع الحلوى الأخرى ومعجون الأسنان والمايونيز والشوكولاتة والخبز والحليب الخالي من الدسم.

والتعرض المستمر يمكن أن يؤثر على الجهاز الهضمي خاصة في الأمعاء حيث من المفترض أن يمتص المواد المغذية من الطعام الذي تتناوله، وقد وجد الباحثون في جامعة بينغهامتون أن التعرض لجزيئات أكسيد التيتانيوم جعلت من الصعب على الخلايا المعوية امتصاص الحديد والزنك والأحماض الدهنية – والذي من الممكن أن يؤدي في المستقبل إلى نقص غذائي، خاصة بين النساء اللواتي يفقدن الحديد في فترة الحيض كل شهر.

ولأنه من الصعب تجنب جميع الأطعمة التي تحتوي على الجسيمات النانوية، فإن أفضل طريقة لتجنبها جميعًا هو التخلي عن الأطعمة المصنعة، والكف عن مضغ العلكة هو أفضل وسيلة للبدء في ذلك.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

إصابات كورونا بجهة فاس مكناس تواصل الاستقرار.. وتازة في الصدارة

طفلة زاكورة

شبكة القرويين بفاس تدين مقتل الطفلة “نعيمة” بزاكورة وتطالب بأقصى العقوبات

انقلاب سيارة

نجاة سائق بأعجوبة في حادثة سير مروعة بين فاس والحاجب (صور)

تابعنا على