اعتداء على سائق سيارة أجرة وزملاؤه يتضامنون معه أمام ولاية أمن وجدة

19 سبتمبر 2019 - 19:26

تعرض سائق سيارة أجرة من الصنف الثاني ليلة امس إلى اعتداء جسدي من طرف ثلاث أشخاص بالقرب من مسجد الفرقان بالحي الحسني. وأصيب السائق المهني في وجهه.

على إثر ذلك تجمهر مهنيو سيارة الأجرة أمام ولاية أمن وجدة تضامنا مع زميلهم، وللاحتجاج على توفير الأمن لمهنيي سيارة الأجرة “ووضع حد للإعتداءات التي أصبحت شبه يومية” على حد قول احد السائقين.

الكاتب العام للمكتب النقابي الموحد لمهنيي النقل الطرقي بوجدة عبدالعزيز داودي، قال لجريدة “العمق” إن الاعتداءات التي تطال مهنيي سيارات الأجرة اتخذت أبعادا خطيرة ومست السائقين في سلامتهم الجسدية.

وأشار إلى أن المكتب النقابي “أكد في كثير من المناسبات على وجوب تعزيز الدوريات الأمنية في البؤر السوداء لحماية المهنين من الاعتداءات وعلى وجوب تحرير الملك العمومي من الباعة الجائلين لتفادي الاصطدامات”.

واستغرب عبد العزيز داودي من طريقة تعاطي المسؤولين لنداءاتهم ومطالبهم “لا حياة لمن تنادي حيث استمرت الاعتداءات واستمرت معها احتجاجات السائقين” حسب تعبيره.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

بعد منعه من تقديم النشرات والبرامج.. “ميدي1 “توقف الصحافي بلهايسي مؤقتا عن العمل

“المنع” يطال وقفة احتجاجية لعاملات المطبخ وعمال الحراسة بسيدي سليمان

إدارة الغذاء والدواء الأمريكية تأذن لتسويق “IQOS” باعتبارها منتجات تبغ معدلة المخاطر

3 قتلى في حادثة سير نواحي أبي لجعد

بعد انقطاعه لعشرين يوما.. “الكهرماء” يعلن عودة التيار الكهربائي لدواوير بوزان

تابعنا على