نصف حاملي الشهادات الجامعية بالمغرب يواجهون بطالة طويلة الأمد

30 أكتوبر 2019 - 17:30

كشف تقرير رسمي أن أكثر 51.03% من الأفراد الحاصلين على شهادات جامعية، لديهم بطالة طويلة الأمد تصل إلى أكثر من 12 شهرا، يليهم أصحاب الشهادات الثانوية بنسبة 42.65%، في حين أن %86 من الأفراد الذين لا يتوفرون على أي شهادة تكون مدة بطالتهم أقصر، أقل من 6 أشهر.

وأضاف، التقرير الوطني حول السكان والتنمية بالمغرب، أن ضعف الانتفاع من الهبة الديمغرافية ينعكس خصوصا في البطالة، لاسيما لحاملي الشهادات، مشيرا إلى ارتفاع البطالة في صفوفهم بنسبة 18 % وتتجه إلى أن تدوم مدة طويلة.

وأوضح التقرير أن مرونة العمل والإكراهات البنيوية الأخرى للاقتصاد تقف وراء هاته النقائص. ودعا إلى إعمال آليات الموازنة الممكنة بين المرونة وتأمين التشغيل بشكل رئيسي في السياسات البديلة، مثل التدخل في أوقات الأزمات لتجنب فقدان الوظائف وتوسيع نطاق التأمين ضد البطالة.

وحث التقرير على بدل مزيد من الجهود للاستفادة من النمو الديمغرافي والطاقات البشرية، بالاعتماد بشكل رئيسي على تنويع النسيج الاجتماعي على أساس تثمين المزايا النسبية مع ظهور تخصصات جديدة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

أرباب المخابز بمراكش يشتكون من “المحلات العشوائية” ويقترحون حلولا اجتماعية

بنك المغرب: سعر صرف الدرهم ظل شبه مستقر أمام الأورو في أسبوع

في لقاء بالعثماني.. نقابة مخاريق تتشبث بالزيادة في الأجور وتمديد دعم الأجراء

anapec-agence

أكثر من 6 ملايين شخص طرقوا باب الـANAPEC في 2019 للبحث عن الشغل

كورونا تؤثر على مبيعات سوق السيارات الجديدة بالمغرب.. و”رونو” تحقق أداء استثنائيا

تابعنا على