مجتمع

والدة المتهم السويسري في ملف شمهروش: الرب لا يرضى الظلم

30 أكتوبر 2019 - 20:32

وجهت “جيما كويرفوس”، وهي والدة المتهم السويسري في ملف شمهروش، رسالة مؤثرة إلى هيئة المحكمة، اعتبرت فيها أن ابنها “كيفن زولير”، هو أيضا ضحية، وأن هذه القضية حولت حياتها إلى جحيم، وأن الرب لا يرضى الظلم.

ومما جاء في الرسالة التي تلاها المحامي سعد السهلي في جلسة النطق بالحكم على المتهمين الـ24 في هذا الملف، “بكل لغات العالم، وبالمشترك الإنساني في كل الأديان، أنحني ترحما على روحي ابنتينا لويزا ومارين، وأتمنى بكل جوارحي أن تعذراننا على كل تلك البشاعة التي انتهت بها مسيرتهما في الحياة”.

وقالت جيما، إنها تأثرت برسالة والدة إحدى الضحيتين، وأنها أحست بألمها لكونها أيضا أم لابنتين، مضيفا “أحسست بألمهما وأتمنى أن تحس بألمي رغم المصاب الجلل”، مضيفة بقولها: “سيدتي منفذو هذه الجريمة ضد الإنسانية نفذوها في حق ابنتك وصديقتها وفي حق ابني أيضا”.

وأردفت قائلة: “ابني بالنسبة لكم متهم ولكنه في الواقع ضحية، ضحية لحظه العاثر الذي أسقطه في طريق هؤلاء الأشخاص الذين كانوا يودون أن يشرحوا له الدين الإسلامي بمفهوم خاطئ”، مضيفة أن ابنها عندما ذهب إلى المغرب كان قصد التعرف على الإسلام، الذي وصفته بالدين السمح.

ومما جاء في رسالتها “متى كان الدخول في الإسلام جريمة هذا كان قصد ابني وباقي التفاصيل سببها حظه العاثر”، ملتمسة أن “لا تأخذوا ابني بما لا ذنب لهم فالرب لا يرضى الظلم، وانظروا لقصته من باب العقل وليس من باب الجروح العميقة التي حفرتها بشاعة الجريمة فينا جميعا”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

الوقاية المدنية تنقذ عاملا من الموت بعد انهيار جزئي لبناية بطنجة (فيديو)

مجتمع

وزير الفلاحة يكشف أسباب الزيادة في أسعار بعض المنتجات والتدابير المتخذة للحد منها

مجتمع

تجميد مقرر الإنتقال يدفع بطبيبتين إلى الإعتصام بسيدي إفني

تابعنا على