في عز البرد والثلوج.. رقص وغناء بمهرجان “تونفيت” ونشطاء غاضبون (فيديو)

في عز البرد والثلوج.. رقص وغناء بمهرجان “تونفيت” ونشطاء غاضبون (فيديو)

20 يناير 2020 - 21:50

أثار تنظيم مهرجان فني بمنطقة تونفيت بإقليم ميدلت وسط تساقط الثلوج، اليوم الاثنين، سخط نشطاء محليين على مواقع التواصل الاجتماعي.

النشطاء اعتبروا تنظيم هذا المهرجان الثقافي تبذيرا لميزانية 15 مليون في وقت تعيش فيه المنطقة عزلة تامة بسبب تساقط الثلوج، داعين إلى مقاطعة فقراته، ومطالبين بتنمية المنطقة عوض تبذير المال العام.

وفي هذا الصدد، قال الفاعل الجمعوي إدريس باموح إن “هناك سخطا كبيرا لدى ساكنة المنطقة، بالخصوص فئة الشباب، من تنظيم هذا المهرجان، باعتباره هدرا للمال العام”.

وأضح الفاعل الجمعوي في تصريح لجريدة “العمق”، أن المنطقة “تعيش وضعا كارثيا وسوء تسيير، فالساكنة تنتظر من يحل مشاكلها وليس من يرقص على جراحها”.

وتابع قوله: “بلوكاج في رخص البناء بمركز تونفيت منذ أزيد من سنة ونصف، حرمان العشرات من المنازل من الربط بالماء الصالح للشرب، ونفايات منتشرة في الشارع الرئيسي وفي كل مكان”.

وأشار إلى أن أن هناك “سيارتين للنقل المدرسي تم حجزهما من طرف رئيس الجماعة دون استفادة التلاميذ، ووضع صحي مهترئ، وواد الحار يغرق العديد من المنازل، هذا في غياب تام لأي مجهود من طرف المجالس المنتخبة”.

وأضاف المتحدث ذاته، أن الجميع “ينتظر من هذه الجمعيات أن تناضل وتترافع من أجل توفير شروط العيش الكريم بالمنطقة، وتحسين بنيتها التحتية، إلا أنها شبه غائبة تظهر بين الفينة والأخرى في هذه المهرجانات وافتراس الميزانيات المخصصة لذلك”.

وشدد باموح على أن “الشباب ليس ضد الفن والثقافة، لكنه يرى تنمية وتأهيل المنطقة من الأولويات الملحة مع احترامه للفنانين والشعراء”.

وطالب المصدر ذاته الجهات الداعمة للمهرجان بأن تخصص هذه الميزانيات لما يعود بالنفع للمنطقة ويخفف من معاناة ساكنتها، حسب قوله.

في المقابل، دافعت رئيسة جمعية “تيفسا” للتنمية والتضامن ببومية، سميرة محمدي، إحدى الجمعيات المنظمة، عن المهرجان بقوة، معتبرة أنه “ناجح وعرف حضور جماهيري ولاتوجد أي مقاطعة إلا في مخيلة البعض”.

وأوضحت محمدي أن المهرجان “ثقافي وناجح بكل المقاييس، ودورنا هو التنشيط الثقافي، أما الحديث عن التنمية فتلك من اختصاص المجالس المنتخبة”.

وتابعت بالقول إن “المهرجان ساهم في الترويج الاقتصادي بالمنطقة، حيث تم تشغيل فنانين وشعراء محليين، إضاقة إلى تكريم رموز محلية في الفن والعمل الجمعوي والتعليم”.

وأشارت إلى تكريم الفريق المحلي لكرة القدم، وهناك برنامج غني ومتنوع، محاضرات ورحلات لاستكشاف السياحة المحلية، وفق تعبيرها.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

أيت الطالب: تدبير الجائحة كان موفقا وسنخرج من الأزمة بمجرد الحصول على اللقاح

إيكو

بعدما أثار انتقادات واسعة.. برنامج “إيكو” للأطفال يجر 3 وزراء للمساءلة البرلمانية

اختبار كورونا

البام يسائل وزير الصحة عن سبب إغلاق جناح “كوفيد” بالمختبر الخاص الوحيد بالجديدة

تابعنا على