معرض الكتاب.. جائزة الرواق سهل الولوج تعود للنيابة العامة وسوماكرام

15 فبراير 2020 - 04:40

عادت جائزة الرواق سهل الولوج والدامج للأشخاص في وضعية إعاقة برسم الدورة الـ26 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء (6 – 16 فبراير الجاري)، إلى كل من رواق رئاسة النيابة العامة عن فئة العارضين المؤسساتيين، ورواق الشركة المغربية لفنون الطباعة العصرية "سوماكرام" عن فئة الناشرين.

الجائزة التي تنظمها وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية بتعاون مع وزارة الثقافة والشباب والرياضة، وتم تسليمها للفائزين في حفل نظم اليوم السبت على هامش فعاليات المعرض الدولي للنشر والكتاب، تهدف إلى التحسيس بأهمية الولوج إلى فضاءات المعرفة بالنسبة للأشخاص في وضعية إعاقة.

وتسعى الجائزة إلى "إذكاء الوعي ونشر ثقافة الولوجيات داخل أوساط الفاعلين والمختصين في مجال النشر والكتاب، وتعزيز الاندماج الثقافي والمعرفي للأشخاص في وضعية إعاقة، وتمكينهم من الحق في الولوج إلى جديد الإصدارات الوطنية والعالمية".

وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، جميلة المصلي، قالت في كلمة بالمناسبة، إن جائزة الرواق سهل الولوج والدامج بالنسبة للأشخاص في وضعية إعاقة، هي مبادرة ذات أبعاد بيداغوجية تروم إذكاء الوعي بضرورة تسهيل ولوج هذه الفئة المهمة من المجتمع للمعرفة.

وأوضحت المصلي أن توفر جميع مؤسسات التنشئة والثقافة وفضاءات المعرفة على ولوجيات يعد مدخلا رئيسيا لتيسير إدماج الإعاقة في المجتمع، مضيفة أن المعرض الدولي للنشر والكتاب يشكل "محطة أساسية" لتكريس هذا الحرص على تعزيز حضور الولوجيات في جميع المؤسسات والتظاهرات.

من جهته، اعتبر وزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الحسن اعبيابة، في كلمة مماثلة، أن وزارته حريصة على الانخراط في المبادرات الرامية إلى تكريس قيم التضامن، ومواكبة جميع الأنشطة التي تنظم لفائدة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.

يشار إلى أنه من أجل انتقاء الأروقة والمؤسسات الفائزة بهذه الجائزة، تم تشكيل لجنة تحكيم ضمت متخصصين في المجال، قامت بزيارات تقييمية لـ266 فضاء ورواقا بدورة المعرض الدولي للنشر والكتاب لهذه السنة، من أجل الوقوف على توفرها على الشروط المطلوبة لتيسير ولوج الأشخاص في وضعية إعاقة إليها.

وخلال هذا الحفل تم تكريم عدد من الشخصيات الثقافية والفنية والجمعوية من المسنات والمسنين وبعض جليسات الأشخاص المسنين، نظير الجهود التي بذلوها ويبذلونها لخدمة الفن والثقافة وخدمة هذه الفئة العمرية من المجتمع، ومن ضمنهم على الخصوص، الفنانتان القديرتان فاطمة الركراكي، وسعاد صابر.

وحضرت هذا الحفل، على الخصوص، وزيرة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، نادية فتاح العلوي، ووزير الطاقة والمعادن والبيئة، عزيز الرباح، والوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، إدريس أوعويشة، والأمين العام للحكومة، السيد محمد حجوي، وفعاليات فنية وجمعوية.

جدير بالذكر إلى أن الدورة الـ26 للمعرض الدولي للنشر والكتاب تعرف مشاركة 703 عارضين من المغرب والعالم العربي وإفريقيا وأوروبا وأمريكا وآسيا، يقدمون عرضا وثائقيا متنوعا يغطي مجمل حقول المعرفة ويتجاوز عدد العناوين المعروضة فيه 100 ألف عنوان.

 و م ع 

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

هكذا تشتغل لجنة اليقظة والرصد الوبائي ضد “كورونا بمكناس (فيديو)

تابعنا على