مجتمع

بنشعبون: الدولة رصدت 10 ملايير درهم للتخفيف من تأثير “كورونا”

قال وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة محمد بنشعبون، إن السلطات العمومية رصدت ما مجموعه 10 ملايير درهم من ميزانية الدولة، للتخفيف من التبعات الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن التدابير الوقائية وكذا تأهيل وتعبئة المنظومة الصحية لمواجهة تفشي هذا الوباء.

جاء ذلك في بلاغ توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، إثر اجتماع لجنة المالية والتنمية الاقتصادية، ترأسه عبد الله بووانو، بحضور وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة محمد بنشعبون، لتقديم مشروع مرسوم بإحداث الحساب المرصد لأمور خصوصية تحت اسم الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا.

وزاد بنشعبون، أنه “تم رصد غلاف مالي يبلغ مليار درهم خصص لتأهيل المنظومة الصحية وتم تبسيط مساطر الطلبيات الخاصة بهذه الوزارة للاستجابة لحالة المنصوص عليها في قانون الصفقات العمومية”، مشيرا في السياق نفسه للروح التضامنية التي أبان عنها القطاع الخاص والتي ستوفر مواردا إضافية للصندوق.

وذكر بنشعبون، بالظروف الاستثنائية التي أنشأها هذا الوباء، وبالمجهودات الكبيرة التي تبذلها بلادنا لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد من خلال اتخاذ حزمة من التدابير والإجراءات الاحترازية والوقائية الاستعجالية، مشيرا لأن هذه الجائحة سيترتب عنها آثار اقتصادية واجتماعية على العديد من القطاعات الاقتصادية كالسياحة وقطاع المقاهي والمطاعم وغيرها.

جدير بالذكر، أن لجنة المالية والتنمية الاقتصادية، اتفقت على إعداد مذكرة لتقديم مجموعة من المقترحات للجنة اليقظة الاقتصادية، التي ستجتمع غدا الخميس 19 مارس الجاري، لاعتمادها في إطار هذا الصندوق بهدف تأهيل المنظومة الصحية ودعم المواطنين والأسر والقطاعات الأكثر تأثرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.