إخلاء سبيل شقيق المعتدي على ضابطين أمنيين بالصويرة
https://al3omk.com/515024.html

إخلاء سبيل شقيق المعتدي على ضابطين أمنيين بالصويرة

في خطوة مفاجئة، أثارت استغراب سكان الحي العتيق بالمدينة القديمة للصويرة، أخلي صباح الخميس سبيل شقيق المتهم الرئيسي في تعنيف العناصر الأمنية بمدينة الصويرة، أول أمس، وخرقه للحجر الصحي وضوابطه الموصى بها من طرف أعلى السلطات بالبلاد.

وكان الشقيقان المتهمان بـ “خرق حالة الطوارئ والعصيان وتعنيف عناصر الشرطة والضرب والجرح في حقهم وتحريض كلاب شرسة مقاتلة عليهم بالموازاة مع تكوين شبكة ترويج المخدرات”، اعتقلا بعد زوال أول أمس على خلفية مرور دورية أمنية لفرقة تابعة للشرطة القضائية لتضبط أحدهما بالقرب من مكان ترويجهما للمخدرات بالحي العتيق للصويرة، مع العلم أنه يتواجد على بعد أمتار من دائرة أمنية للشرطة ودائرة حضرية للسلطة المحلية.

وتفيد المعلومات التي حصلت عليها جريدة “العمق”، أن تدخل أفراد من الشرطة القضائية بزي مدني جاء بعد أن بلغ لعلم كلا من رئيس الشرطة القضائية مرفوقا برئيس فرقة مكافحة المخدرات المشرفان على دورية لمراقبة وتتبع توصيات الحجر الصحي، أن أحد المروجين مبحوث عنه بموجب برقيات بحث وطنية يتحدى القوى الأمنية ويروج المخدرات بالتقسيط ويرهب السكان من خلال استعانته بكلاب شرسة وأسلحة بيضاء.

وأضافت نفس المصادر أن عملية الاعتقال كانت قد خلفت إصابة رئيس فرقة مكافحة المخدرات بطعنات بواسطة سكين كبير الحجم، كما تعرض رئيس فرق الشرطة القضائية للصويرة لعضات كلب شرس بسبب تهييج المتهم الرئيسي له، في حين أطلق شقيق المتهم ساقيه للريح، ما دفع العناصر الأمنية إلى مطاردته، آمرا إياه بالتوقف دون جدوى، إلى حين اعتقاله لاحقا.

ولقي خبر إخلاء سبيل شقيق المتهم الرئيسي المتورط بدوره في عدد من التهم ومتابعته في حالة سراح تساؤلات لدى الرأي العام المحلي.