خضروف: تأثرنا بكورونا وتأقلمنا مع الحجر على أمل عودة سريعة للمنافسات

خضروف: تأثرنا بكورونا وتأقلمنا مع الحجر على أمل عودة سريعة للمنافسات

11 أبريل 2020 - 13:00

طالت فترة التوقف الذي عرفته البطولة الوطنية لكرة القدم بسبب تفشي وباء فيروس كورونا، وهو دفع عدد من الرياضين إلى فرض نمط عيش خاص، سواء فيما يتعلق بالتداريب أو البرنامج اليومي بشكل عام.

جريدة "العمق الرياضي" ومن أجل تسليط الضوء على نفسية اللاعبين وكيف يقضون فترة الحجر الصحي وكيف يتوقعون ما بعد كورونا أجرت حوارا مع لاعب المغرب الفاسي عبد العظيم خضروف.

كيف تعيش أجواء الحجر الصحي؟

بالفعل جائحة لم نكن ننتظرها خصوصا بهذه الطريقة والكيفية، ولكن كيفما تأقلمنا مع البرمجة والمباريات وضغط الجماهير نتأقلم مع كورونا، كما أتمنى السلامة للمغاربة والمواطنين، وهي فرصة للتأكيد على الالتزام بالحجر الصحي.

هل اشتقاق خضروف إلى أجواء المباريات والتداريب الجماعية؟

طبعا، كلنا شوق إلى أجواء المنافسات والتداريب والدفئ الجماهيري، كلها أجواء تجعلك بعد نهاية الموسم تقيّم العمل الذي قمت، به هل حققت أهدافك مع الفريق، كما أتمنى أن نتجاوز هذه المحنة في أقرب وقت وبأقل الأضرار.

ما تأثير الأزمة على المغرب الفاسي؟

بالفعل الأزمة لها تأثير على كل القطاعات، والمغرب الفاسي فريق كان يسير في الاتجاه الصحيح لولا كورونا، وهذا أمر ليس للأشخاص ولا الجامعة يد فيه بل  العالم كله تأثر بالجائحة، الفريق يشتغل تحت إشراف المدرب والمعد البدني وفق برنامج مسطر، ونأمل أن نعود إلى المنافسات بأقل الأضرار ونواصل المشوار من أجل تحقيق الصعود.

كيف ترى ما بعد كورونا؟ 

مابعد جائحة كورونا الجانب الذهني سيكون هو العامل الأكثر تأثيرا، أما بالنسبة للجاهزية البدنية فتوقف مدة شهر بدون تداريب جماعية ليس بالسهل، وأتمنى أن يكون الجميع في أحسن الأحوال وأن نعود سريعا إلى أجواء التنافس

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

خلف تونس والجزائر .. أسود الأطلس يحافظون على ترتيبهم العالمي

إصلاح المدرسة العمومية .. هل توجد إرادة سياسة؟

أرباب مراكب ومعامل صيد السمك بالداخلة يدعمون “الصحة” بـ2,5 مليون درهم لمواجهة “كورونا”

تابعنا على