عزاوي تطالب بوريطة بتحديد تاريخ رسمي لعودة المغاربة العالقين بالخارج

11 مايو 2020 - 01:39

طالبت البرلمانية عن فريق الأصالة والمعاصرة ابتسام عزاوي، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، بتحديد تاريخ رسمي لبداية عملية عودة المغاربة العالقين بالخارج إلى أرض الوطن، والكشف عن الاستراتيجية التي يمكن اعتمادها من أجل القيام بهذه العملية،.

وعزت عزاوي طلبها هذا إلى “ما يكتسيه هذا الموضوع من طابع استعجالي، بسبب الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية والنفسية الصعبة التي تعيشها هذه الفئة التي وجدت نفسها بين عشية وضحاها غير قادرة على العودة إلى وطنها، والالتحاق بذويها”.

وتساءلت عزاوي، في سؤال كتابي موجه لبوريطة، تتوفر جريدة “العمق” على نسخة منه، عن مدى تنسيق وزارة الخارجية مع وزارة الصحة من أجل وضع إجراءات احترازية فعالة لاستقبال المغاربة العالقين بالخارج ومواكبتهم حفاظا على صحتهم وصحة عائلاتهم وباقي المواطنين.

وأضافت عزاوي أن “القرار الحكيم لغلق الحدود البرية والبحرية والجوية لبلادنا، في ظل تفشي جائحة فيروس كورونا بمختلف أرجاء العالم، جنَب المغرب من الوقوع في كارثة صحية حقيقية، لكن كانت له آثار لم يسلم منها أي قطاع، ومن بين الفئات المتضررة بشكل كبير من تبعات هاته الجائحة، نجد المغاربة العالقين خارج أرض الوطن، وذلك رغم التعبئة المهمة للوزارة ولتمثيلياتها الديبلوماسية بالخارج من قنصليات وسفارات للتخفيف من آثار الوضع الحالي”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Mohamed منذ شهرين

J espere que le Maroc ouvre au moins un Seul aéroport pour laisser les marocains bloques au Maroc qui resident a l etranger rejoindre leurs families et boulots ainsi que donnez la chance aux marocains bloques ailleurs de rentre au Maroc chez eux

مقالات ذات صلة

المالوكي يكشف حقيقة تفويت “البارك” والمخيم الدولي وتحويل ملعب الإنبعاث إلى منتزه (فيديو)

الطرمونية: استرجاع ثقة الشباب في العملية السياسية رهين بتمكينه من الوسائل التقريرية

تقرير: المغرب راعى القانون في تدبير جائحة “كورونا” ورقابة البرلمان كانت ضعيفة

أخنوش: “كورونا” أظهرت أن الفلاحة والصيد البحري قادرين على مواجهة أكبر الأزمات

البام والبيجيدي يتفقان على تجاوز “التوترات” السابقة ومد جسور التنسيق

تابعنا على