آخر المصابين بكورونا يغادرون مستشفى الحسن الثاني بفاس

01 يونيو 2020 - 22:02

أعلن المركز الإستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، مغادرة آخر المصابين بفيروس “كورونا” بع تماثلهم للشفاء، ويتعلق الأمر بـ 16 مصابا ضمنهم طفل عمره 14 سنة، بعد استفادتهم من الرعاية الطبية اللازمة طبقا للبروتوكول العلاجي لمرضى “كوفيد 19” المعتمد من طرف وزارة الصحة.

وبحسب معطيات حصلت عليها جريدة “العمق” من خلية التواصل بالمركز الإستشفائي المذكور، فإن “حالة واحدة فقط توجد تحت العلاج بإشراف الطاقم الطبي المتخصص بمصلحة إنعاش مرضى كورونا”.

كما توجد حالة أخرى ترقد بمستشفى أمراض العقلية والنفسية ابن الحسن التابع للمركز الإستشفائي الجامعي الحسن الثاني، والذي خصص فيه جناح لعلاج مرضى كورونا المستجد ويعانون أيضا من اضطرابات نفسية”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

ومضة البرق

أحدهما فارق الحياة.. صاعقة رعدية تصيب شخصين بمرتفع أوكايمدن

رئيس جماعة خنيفرة يكشف حقيقة خرقه لحالة الطوارئ الصحية

وفاة المؤرخ المغربي إبراهيم حركات صاحب كتاب “المغرب عبر التاريخ”

اعتقال إمام مسجد وإمرأتين بتهمة الخيانة الزوجية بإقليم أزيلال

أمزازي يعزي في وفاة أستاذ ببني ملال

تابعنا على