بعد غرق 6 أشخاص.. وكالة

بعد غرق 6 أشخاص.. وكالة "أم الربيع" تحذر سكان جهة بني ملال من السباحة في الأودية والسدود

26 يونيو 2020 - 18:00

حذرت وكالة الحوض المائي لأم الربيع من السباحة في مجاري أودية وحقينات سدود جهة بني ملال خنيفرة، مطلقة حملة تحسيسية من أجل توعية الساكنة بالمخاطر التي تنجم عن السباحة والاستجمام في هذه الأماكن، وما يترتب عن ذلك من إزهاق أرواح كثيرة غرقا.

وأوضحا الوكالة في بلاغ لها، توصلت جريدة "العمق" بنسخة منه، أن هذه الحملة التحسيسية، التي تنظم تحت شعار "ماتغامروش بحياتكم.. السباحة في مجاري الأودية وفي حقينات السدود خطر"، تأتي تزامنا مع بداية فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة وتزايد الإقبال على السباحة، خاصة من الأطفال في مجاري الأودية وفي حقينات السدود.

وقالت الوكالة إلى حملتها التحسيسية تأتي من أجل تفادي تسجيل حالات غرق في هذه المناطق خاصة الأطفال، حيث بلغ عدد الأشخاص الذين قضوا غرقا بمنطقة تدخل الوكالة 6 أشخاص منذ بداية السنة الجارية.

وأشارت إلى أن خطورة هذه البحيرات، التي توحي من خلال النظرة الأولى بكونها آمنة ويمكن السباحة فيها، تكمن في احتوائها على كميات كبيرة من الأوحال والعوائق التي تعد سببا رئيسيا في غرق الكثيرين.

وأضافت أت تلك البحريات تجذب الناس إلى الأسفل، فلا يكون بمقدورهم الصعود إلى الأعلى، حتى وإن كانوا أشخاصا بالغين أو سباحين ماهرين، علاوة على كثافة مياهها وعمقها الذي يتجاوز في بعض الأحيان 100 متر، وعدم تهيئة جنباتها التي لا تسمح بولوج سهل للمياه، واحتواء قعر هذه البحيرات على أوحال وعوائق وتيارات مائية قوية.

وأبرز البلاغ أنه نظرا لاستحالة مراقبة العدد الكبير من الأودية والحقينات الشاسعة مساحتها داخل الحوض، فقد تم تثبيت علامات التشوير بمنع السباحة على نطاق واسع في جل حقينات السدود وكذا الأماكن التي يرتادها المواطنون.

وفي ظل الظروف الاستثنائية التي فرضتها جائحة كوفيد 19 على المغرب، ستقتصر الوكالة خلال هذه الحملة على توزيع منشورات ومطويات تحسيسية بتنسيق مع السلطات المحلية وجمعيات المجتمع المدني، وتعليق لوحات وإعلانات تحسيسية في الأماكن التي يرتادها المواطنون، والإستعانة بالصحافة الرقمية وبمواقع التواصل الاجتماعي لتحسيس أكبر عدد ممكن من المواطنين.

ووفق المصدر ذاته، فإن هذه الحملة تندرج في إطار الإجراءات والتدابير التي تتخذها وكالة الحوض المائي لأم الربيع كل سنة من أجل الوقاية والحد من مخاطر السباحة في مجاري الأودية وفي حقينات السدود التابعة لمنطقة نفوذها طيلة فصل الصيف.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

تأجيل النظر في قضية طرد 3 طلبة من كلية أكادير إلى هذا التاريخ

مجسمات وكاميرات مراقبة وممرات للدراجات.. إعادة تهيئة “البرانس” بالبيضاء وهذه تعليقات الساكنة (فيديو)

نقل الأموات المسلمين بمراكش

مجلس مراكش يؤجل حل “أزمة” سيارات الإسعاف ونقل الأموات إلى “أجل غير مسمى”

تابعنا على