"شبح الانتحار" يسلب حياة شابة بإقليم شفشاون

16 أكتوبر 2020 - 09:10

أقدمت شابة مساء اليوم الخميس، على وضع حدٌ لحياتها شنقا بدوار احجامن جماعة رزين اقليم شفشاون.

وبحسب مصادر العمق، فإنه عثر على جثة الهالكة معلقة بحبل جذع شجرة ، بدوار احجامن جماعة رزين اقليم شفشاون، الهالكة تبلغ من العمر 28 سنة، حديثة عهد الخطوبة، وتجهل أسباب إقدامها على الانتحار خاصة وأنها تتميز بأخلاق طيبة ولاتعاني من أي اضطرابات نفسية.

وأضافت المصادر نفسها، أن عناصر الضابطة القضائية فتحت بحثا لتحديد الأسباب الحقيقية وراء إقدامها على الانتحار تنفيذا لتعليمات النيابة العامة.

وتشهد مدن الشمال خلال السنوات الأخيرة ارتفاعا غير مسبوق في عدد حالات الانتحار، خاصة تطوان وشفشاون والمضيق والفنيدق ومرتيل، وهو ما دفع حقوقيين وجمعويين ونشطاء إلى دق ناقوس الخطر.

طبيب بمستشفى “سانية الرمل” بتطوان، كان قد أوضح في تصريح سابق لجريدة “العمق”، أن الانتحارات أصبحت ظاهرة شبه يومية، مشيرا إلى أن المستشفى يستقبل عدة حالات للانتحار بشكل مستمر.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الثلوج

لجان اليقظة المحلية تتحرك لمواجهة آثار موجة البرد القارس في 15 إقليما

21 عاما من تجارة الفخار.. زوجة فخار بآسفي: أحيي المرأة التي تساعد زوجها (فيديو)

سلطات تاونات تمدد قرار إغلاق المقاهي والمحلات التجارية

تابعنا على