مدير مستشفى تاونات يرد على اتهامات برلماني له بـ

مدير مستشفى تاونات يرد على اتهامات برلماني له بـ"التقصير"

23 أكتوبر 2020 - 15:00

بعد الجدل الذي رافق تدوينة برلماني بتاونات، اتهم فيها المستشفى الإقليمي بالتقصير في تقديم العلاجات لطفلة أصيبت بحروق، قال مدير المرفق الصحي، إن الطفلة خضعت للفحوصات الضرورية، والعاملون بقسم المستعجلات قاموا بالواجب بما يمليه عليهم الضمير المهني.

وأضاف المدير، في اتصال مع جريدة ” العمق”، إنه لا علاقة له بالسياسة، بالنظر إلى كونه غير منتميا سياسيا، على الأقل في الوقت الراهن، وأنه لا مشكل له مع أي طرف سياسي أو نقابي.

ونبه المتحدث إلى أن الأطر الصحية تشتغل بما يمليه الضمير المهني، وحسب الإمكانات المتوفرة.

الوضع الصحي بإقليم تاونات، ومنذ الأيام القليلة الماضية، تعرض لكثير من الانتقادات، سواء من طرف مواطنين يعتبرون أن الخدمات المقدمة لا ترقى لمستوى تطلعاتهم، أو من طرف برلمانيين، كتبوا تدوينات “فيسبوكية” وصفها عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بكونها “مزايدات سياسية” لأن مهمة المسؤول البرلماني إيجاد حل للوضع الصحي بتراب الإقليم.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

بعد احتجاج الساكنة.. جماعة بمراكش تسحب ترخيص تثبيت لاقط هوائي لـ”أورنج”

تلميذة محجبة

القضاء ينتصر لتلميذة محجبة رفضت مؤسسة كاثوليكية بالقنيطرة استكمال دراستها

وزارة التعليم تتراجع عن قرارها بمنع العمداء والمدراء من التصويت في انتخابات الجامعات

تابعنا على