مجتمع

نقابة للعدل ترفض دورية فارس حول صحة القضاة.. وتدعو لوقفات صامتة أمام المحاكم

07 نوفمبر 2020 - 12:40

انتقدت النقابة الديمقراطية للعدل، العضو بالفدرالية الديمقراطية للشغل، مضامين الكتاب الصادر عن مصطفى فارس، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، حول الحالة الصحية للقضاة والعاملين بالمحاكم.

ودعت النقابة في بلاغ لها، توصلت “العمق” بنسخة منه، عموم موظفات وموظفي هيئة كتابة الضبط، لتنفيذ وقفات احتجاجية رمزية أمام المحاكم مكممي الأفواه لمدة نصف ساعة، وذلك يوم الأربعاء المقبل.

وعبرت النقابة عن رفضها لمضمون الكتاب، وكذا ما اعتبرته “سعيا متكررا لإقحام موظفي هيئة كتابة الضبط في كتب ودوريات المجلس خارج اختصاصاته وأدواره الدستورية وولايته المؤطرة بالقانون”.

نقابة كتاب الصبط أوضحت أن مضامين هذا المنشور، “خلف حالة من التدمر في صفوف موظفي هيئة كتابة الضبط”، معتبرة أنها تضمن “أوصافا تحقيرية، وحمل جرعة تمييزية غير مبررة، وغير مستساغ صدورها عن رجل دولة بحجم، ومكانة الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، وهو من رجالات الحق والقانون”.

ويرى أعضاء المكتب الوطني للنقابة الديمقراطية للعدل، أن “لا مبرر لمضمون وشكل الكتاب إلا في اختصاصات المجلس، التي ليس منها الحرص على صحة القضاة، ولا في أدواره الدستورية التي إنما شرعت لجعل هذه المؤسسة الدستورية في خدمة المواطن، والحرص على ضمان استقلالية السلطة القضائية، وتجويد أحكامها”.

واعتبرت النقابة أن المجلس الأعلى للسلطة القضائية “ليس من اختصاصه خدمة القضاة، والحرص على سلامتهم، وتكريس مواطنة امتيازية لهم، أو التهافت لمراكمة اختصاصات خارج نصوص الدستور والقانون”.

يشار إلى أن المجلس الأعلى للسلطة القضائية، أصدر مؤخرا دورية يؤكد فيها على ضرورة مواكبة الحالات المصابة بفيروس كورونا بخصوص القضاة والعاملين بالمحاكم ومساعدتهم طبيا، كما أكد على ضرورة الكشف عن الحالات المشتبه بإصابتها، وذلك تفاديا لارتفاع عدد المصابين في صفوفهم.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

بعد إعلانها منطقة خضراء.. طلبة المغرب بأوكرانيا يطالبون بمراجعة قرار الحجر الفندقي

مجتمع

القضاء يستدعي باشا ورئيس جماعة بوفكران في قضية “انتحار الريحاني”

مجتمع

متابعة الناشط العواج بهذه التهم بعد اعتقاله في وقفة تضامنية مع الريسوني والراضي

تابعنا على