سياسة

بعد تعليق عضويتها.. الزاهيدي تستقيل من البيجيدي وتكشف دوافعها

25 نوفمبر 2020 - 10:13

قدمت البرلمانية السابقة والمستشارة الجماعية عن حزب العدالة والتنمية بمدينة تمارة، اعتماد الزاهيدي، استقالتها من البيجيدي، بعد أيام على تجميد الكتابة المحلية للحزب بتمارة لعضويتها.

وقالت الزاهيدي، في رسالة استقالة إلى الكاتب المحلي للبيجيدي بتمارة، تكشف فيها الدوافع والأسباب التي دفعتها للإقدام على هذا القرار، متهمة الكتابة المحلية بـ”الكذب”، و”الاستبداد” و”التفرد في اتخاذ القرارات”.

واتهمت الزاهيدي الكاتب المحلي بخرق القانون، حيث وجه لها مراسلة عبارة عن “استفسار” لكن “في نهايتها تبلغني بقرار تعليق العضوية وهو ما يتناقض مع موضوع المراسلة، حيث قمتم باستفساري ولكن لم تنتظروا جوابي “.

الزاهيدي تحدثت في مراسلتها أيضا عن “التناقض الواضح بين كفالة الحزب لحرية التعبير وفي نفس الوقت الاستفسار عن تصريحات لم تسء لشخص بعينه، وإنما تنتقد الوضع التنظيمي للحزب وخطه السياسي وهو حق كل عضو ومسؤول”.

واعتبرت حديث مراسلة الكاتب المحلي عن وجود “مغالطات وتدليس” في تصريحاتها “كذبا”، قائلة إن ما تقدمت به يبقى تحليلا للوضع الراهن الذي يعيشه الحزب. كما انتقدت “الكذب الواضح” حول غيابها عن اجتماعات مكتب المجلس لمدة سنة.

وكذبت أيضا ما جاء في مراسلة الكاتب المحلي حول رفضها لأداء المساهمة التطوعية للحزب من التعويض عن نائبة الرئيس، مشددة على أنها التزمت بأداء المساهمة “منذ تولي المنصب وبشكل طوعي”، مستدركة بأنها توقفت عن أدائها بعد “المطالبة في لقاءات رسمية من أعضاء الفريق بتوضيح وتنوير المساهمين المتطوعين عن طريقة تدبير الحزب للالتزامات والاحتجاج على عدم إشراك الأعضاء المساهمين في القرارات والتفرد بها”، مشددة “لا يمكنني المساهعمة في تنزيل أجندة غير واضحة”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

المندوب السامي للمقاومين: وثيقة المطالبة بالاستقلال زعزعت أركان الاحتلال الأجنبي

المغرب إسرائيل سياسة

إسرائيل تُعيّن دافيد غوفرين ممثلا دبلوماسيا مؤقتا لها في المغرب

امحند لعنصر، الامين العام لحزب الحركة الشعبية سياسة

“السنبلة” تطالب بالتحقيق في اختلالات كشفتها الأمطار وترسيم السنة الأمازيغية

تابعنا على