“أردوغان أزيلال” يتبرع براتبه لاقتناء سيارة إسعاف
https://al3omk.com/62523.html

“أردوغان أزيلال” يتبرع براتبه لاقتناء سيارة إسعاف

قال خالد تيكوكين، البرلماني عن حزب العدالة والتنمية بدائرة “دمنات”، إقليم أزيلال، إنه سيتنازل عن تعويضاته الشهرية عن الفترة السابقة التي كان خلالها مجلس النواب المغربي في حالة عطالة.

وأشار تيكوكين، الذي يلقبه أبناء بلدته بـ “أردوغان الهضبة السعيدة”، في تصريح لجريدة “العمق”، أنه سيتنازل عن تعويضات الثلاثة أشهر التي عرف فيها البرلمان حالة “العطالة” لفائدة جمعيات المناطق النائية بأزيلال من أجل المساهمة في اقتناء سيارة للنقل المدرسي أو سيارة إسعاف.

وأوضح المتحدث ذاته، أنه سيعقد اجتماعا مع عدد من الجمعيات للتداول في فكرة مساهمته بأجرته لحل ولو مشكل من المشاكل التي تتخبط فيها المناطق النائية والتي في أمس الحاجة للمساعدة.

وأردف أردوغان أزيلال، أن تنازله عن أجره لن يكون قانونيا بحكم صعوبة المساطر، لذلك ارتأى المساهمة به في حل مشكل النقل المدرسي أو اقتناء سيارة إسعاف بتنسيق مع الجمعيات المحلية، مشيرا أنه سيقتطع مستحقات الحزب من تعويضات الثلاثة أشهر الماضية قبل التبرع به للجمعيات.

وذّكر البرلماني عن حزب المصباح، بإقليم أزيلال، برلمانيي حزب العدالة والتنمية وباقي البرلمانيين بأن “الأجر مرتبط بالعمل”، وأنه “لا يمكن أخذ أجر لم نعمل من أجله” أن الأجر مرتبط بالعمل.

هذا، وقد تفاعل نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” مع تدوينة للبرلماني الشاب، قال فيها إن الدافع وراء تنازله عن راتبه ليس لأنه غني، ولكن لأنه يريد أن يقدم للمنطقة الجبلية الفقيرة التي ينتمي إليها خدمة ولو رمزية، مشيرا أن “في الوطن أغنياء كثر يشتكون ويخافون العوز”.

يشار إلى أن الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، إلياس العماري، دعا جميع نوابه البرلمانيين إلى التنازل عن تعويضاتهم الشهرية عن الفترة السابقة التي كان خلالها مجلس النواب المغربي في حالة عطالة.

وحسب بلاغ للحزب، فإن القرار يأتي “إيمانا من حزب الأصالة والمعاصرة بمبدأي ربط المسؤولية بالمحاسبة، والأجر والتعويض المستحق مقابل العمل”.