سياسة

برلمانية تتهم سلطات طنجة بتلقي رشاوي للتستر على نشاط المعامل السرية

10 فبراير 2021 - 13:30

اتهمت النائبة البرلمانية لطيفة الحمود السلطات المحلية لمدينة طنجة، بتلقي رشاوى للتستر على المعمل الذي تسبب في مقتل 28 عاملا وعاملة، وإقفال الأبواب عليهم وعدم السماح لهم بالدخول أو الخروج إلا خلال استراحة الغذاء، واصفة ذلك بالعمل غير القانوني وبالمتاجرة الإجرامية بالبشر.

وقالت النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة في سؤال موجه لرئيس الحكومة، إن ساعة من التساقطات المطرية كانت كافية لإغراق هذه الوحدة الإنتاجية غير المرخص لها، وإنهاء حياة شهداء لقمة العيش، وفضح شجع صاحب الوحدة الإنتاجية الذي استغل، على حد تعبيرها، ظروف فقر الناس لتشغيلهم في الأسود (النوار) واحتجازهم في أقبية مظلمة،

وتساءلت الحمود، عن التدابير والإجراءات المتخذة لترتيب المسؤوليات في هذه الفاجعة، إضافة للتدابير المتخذة لإدماج القطاع غير المهيكل في العجلة الاقتصادية.

يشار إلى أن مدينة طنجة اهتزت صباح الإثنين الماضي، على وقع خبر وفاة 28 عاملا، يشتغلون في أحد المعامل الذي وصفته السلطات بالسري، ويمارس نشاطه منذ ما يزيد عن العشرين سنة، ويتكدس فيه أكثر من 130 عامل وعاملة بدون مخارج ولا منافذ إغاثة.

 

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

لشكر: مؤتمِرو الحزب لا يجب أن يتجاوزوا ألف شخص.. وكورونا ليست مبررا لإقصاء أي رأي

سياسة

وهبي يقطر الشمع على لشكر: لم نبتز أحدا لنكون نشازا أو تماثيل في حكومة ما

سياسة

هلال: التجنيد العسكري للأطفال لدى “البوليساريو” بتندوف “جريمة حرب”

تابعنا على