عمر الراضي وسليمان الريسوني مجتمع

استئنافية البيضاء ترفض مجددا منح السراح المؤقت للريسوني والراضي

05 مايو 2021 - 15:15

رفضت غرفة الجنايات لدى استئنافية الدار البيضاء، مجددا، اليوم الأربعاء، طلب هيئة الدفاع عن الصحفيين سليمان الريسوني وعمر الراضي بمنحهما السراح المؤقت.

يأتي ذلك في وقت يواصل فيه الصحافيان الريسوني والراضي خوض إضراب عن الطعام لأزيد من أربعة أسابيع، وذلك للمطالبة بمتابعتهما في حالة سراح، حيث حذرت هيئات حقوقية من تدهور وضعهما الصحي بشكل خطير

وكانت المحكمة ذاتها قد قررت تأجيل ثالث جلسات محاكمة الصحافي سليمان الريسوني إلى ما بعد رمضان، وبالضبط يوم 18 ماي المقبل.

ويتابع الريسوني بتهم تتعلق بـ”هتك عرض شخص باستعمال العنف والاحتجاز”، فيما كان قد أعلن 50 محاميا انضمامهم لهيئة الدفاع عن الصحافية المذكور في وقت سابق.

يُشار إلى أن الريسوني كان قد اعتقل أمام منزل بالدار البيضاء، يوم 22 ماي 2020، على خلفية شكوى تقدم بها شخص يتهمه بالاعتداء الجنسي عليه، فيما قامت عناصر الشرطة القضائية بتفتيش بيته والتحقيق مع زوجته حينها.

ويعتبر دفاع الريسوني أن محاكمته هو “ملف سياسي لكونه يفتقر إلى دلائل تدينه”، مشيرين إلى أن السبب الحقيقي وراء متابعته هو مواقفه وآراءه التي يعبر عنها من خلال كتاباته الصحفية، حيث انطلقت أول جلسة لمحاكمته في 9 فبراير الماضي.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

المدعو "آدم" الذي يتّهم الصحافي سليمان الريسوني باغتصابه مجتمع

متهم الريسوني باغتصابه: لست ضد محاكمته في سراح وأتمنى إيقاف إضرابه عن الطعام

مجتمع

عودة مغاربة العالم .. الملك يستنفر مؤسسة محمد الخامس للتضامن والسفارات

مجتمع

رغم غياب قرار رسمي من السلطات.. أرباب النقل الطرقي بالبيضاء يقررون استئناف العمل

تابعنا على