خارج الحدود

عواصم عالمية تنتفض دعما لفلسطين.. عشرات الآلاف يتظاهرون تنديدا بقصف غزة

15 مايو 2021 - 23:55

شهدت عدة عواصم غربية وأخرى عربية مظاهرات احتجاجية لليوم الثالث على التوالي ضد هجمات واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة والقدس وبقية الأراضي الفلسطينية.

ففي فرنسا هاجمت الشرطة المتظاهرين وسط العاصمة باريس، وأطلقت قنابل الغاز المُسيل للدموع وفتحت عليهم خراطيم المياه الساخنة واعتدت عليهم بالهراوات.

وكان وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان قد صرح -مساء أمس الجمعة- قائلا “لا أريد من الناس الهتاف “الموت لليهود” كما حدث بالشوارع بأحداث 2014 في باريس”.

وانطلقت بعد ظهر اليوم بباريس مظاهرة داعمة للفلسطينيين الذين يتعرضون لاعتداءات إسرائيلية في غزة والقدس وبقية الأراضي الفلسطينية منذ أيام، وجاءت المظاهرات رغم حظرها من جانب السلطات.

وتحسبا لمظاهرات باريس، كانت الشرطة قد أمرت بإغلاق المتاجر اعتبارا من الظهر على طول مسار المظاهرة، بدءا من حي بارب -المكتظ بالمهاجرين في الشمال- وصولا إلى ساحة الباستيل.

وكانت الشرطة الفرنسية قد حذرت -في تغريدة على تويتر- من أن أي شخص يشارك في المظاهرة سيواجه غرامة قدرها 135 يورو (165 دولارا).

ودعا وزير الداخلية جيرالد دارمانان إلى قرارات حظر مماثلة في مدن أخرى في حال الضرورة. وقد منع المسؤولون مسيرات في نيس وبعض ضواحي باريس. في غضون ذلك نُظمت مظاهرات بمدن ليون وبوردو ومرسيليا ومدن أخرى.

ويتهم المنتقدون فرنسا بأنها منحازة جدا إلى إسرائيل في النزاع الأخير الذي شهد قصفا إسرائيليا لغزة من الجو والبحر والبر، إلى جانب الاعتداء على الفلسطينيين في القدس ومدن الضفة الغربية وفلسطيني عام 1948 خلال الأيام الأخيرة.

بريطانيا

أما في العاصمة البريطانية، فتظاهر الآلاف وسط لندن دعما للشعب الفلسطيني، مطالبين الحكومة البريطانية بالتدخل لوقف العملية العسكرية الإسرائيلية.

وتجمع المتظاهرون ظهر اليوم عند ماربل آرتش بجوار حديقة هايد بارك، وساروا منها باتجاه السفارة الإسرائيلية عند الطرف الآخر للحديقة، رافعين أعلاما فلسطينية ولافتات تطالب بـ”إنقاذ” فلسطين.

وقال المنظمون -ومن بينهم تحالف “أوقفوا الحرب” والرابطة المسلمة في المملكة المتحدة وحملة التضامن مع فلسطين وحملة نزع السلاح النووي- إنه “من الضروري أن تتخذ الحكومة البريطانية إجراءات فورية”.

وأضافوا -في بيان لهم- “يجب ألا يسمح بعد الآن بإبقاء العنف الوحشي بحق الشعب الفلسطيني (…) بدون عقاب”، وسط تنديد بالهجمات التي قتلت مدنيين في غزة وجرى وصفها بأنها “جرائم حرب”.

وتابع المنظمون أن “الحكومة البريطانية شريكة في هذه الأعمال طالما أنّها تقدم دعما عسكريا ودبلوماسيا وماليا لإسرائيل”.

ألمانيا

وفي ألمانيا خرج متظاهرون مؤيدون لفلسطين إلى الشوارع في العاصمة برلين، وذلك بالتزامن مع تصعيد إسرائيل لاعتداءاتها على الفلسطينيين.

وتجمع العشرات -حسب بيانات الشرطة الألمانية- في ساحة هيرمان، وساروا حتى مبنى بلدية المدينة في نويكولن، وطالب المتظاهرون بـ “الحرية لفلسطين” وذكّروا بـ “يوم النكبة”.

كما تظاهر اليوم المئات في مدينة لايبتسيج شرقي ألمانيا للتعبير عن تأييدهم لفلسطين.

النمسا

أما في النمسا فقد منعت الشرطة مظاهرتين للتضامن مع فلسطين كانتا مقررتين اليوم.

إسبانيا

وبالعاصمة الإسبانية شارك الآلاف باحتجاج في مدريد لدعم الفلسطينيين. ونظمت الجالية الفلسطينية بإسبانيا مسيرة “القدس” في الذكرى الـ 73 للنكبة.

أستراليا

وفي أستراليا تظاهر الآلاف رفضا للهجمات الإسرائيلية على غزة والاعتداءات على القدس وبقية الأراضي الفلسطينية.

ففي مدينة سيدني، اجتمع محتجون عند مبنى البلدية لبدء مسيرة في الشوارع مرددين هتافات مثل “الحرية لفلسطين” و”الحرية لغزة”.

وفي ملبورن، اجتمع المحتجون أمام مكتبة ولاية فيكتوريا وساروا باتجاه مبنى البرلمان، وحمل الكثير منهم لافتات عليها عبارة “الحرية لفلسطين”.

احتجاجات حاشدة بالعراق

وفي العراق خرج الآلاف في مظاهرة احتجاجية وسط بغداد وعدد من المحافظات اليوم السبت للتنديد بالاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني.

واحتشد المتظاهرون في ساحة التحرير بالعاصمة بغداد تلبية لدعوة من التيارات الإسلامية بالخروج في مظاهرات شعبية لتأكيد موقف شعب العراق بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني في نضاله ضد الاحتلال الإسرائيلي والجرائم التي تقوم بها القوات الإسرائيلية ضد المواطنين الفلسطينيين.

وخرج المتظاهرون وهم يرفعون أعلام العراق وفلسطين ويهتفون بشعارات تطالب بالقصاص من القوات الإسرائيلية.

وأحرق المتظاهرون علم إسرائيل والولايات المتحدة خلال المظاهرة التي اكتظت بها ساحة التحرير، فيما تم حمل علم كبير لفلسطين ورفع شعارات “نعم نعم للقدس” و”القدس عاصمة الأديان”.

وعبّر المتظاهرون عن غضبهم واستنكارهم للهجمات الإسرائيلية في هتافاتهم وشعاراتهم وخطاباتهم.

تونس

وفي تونس خرج نشطاء من المجتمع المدني وممثلون عن أحزاب سياسية اليوم في مسيرة وسط العاصمة لإعلان التضامن مع الفلسطينيين في قطاع غزة والقدس الشرقية، مع استمرار الاعتداءات الإسرائيلية.

وشاركت منظمات وأحزاب في المسيرة التي جابت شارع الحبيب بورقيبة الرئيسي وسط العاصمة.

وحمل المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية وارتدوا الكوفية ورفعوا شعارات داعمة للمقاومة ومنددة بالاعتداءات الإسرائيلية -المستمرة لليوم السادس على التوالي- على قطاع غزة وضد فلسطينيين بالقدس، في ظل سقوط المزيد من القتلى والجرحى.

وكان ائتلاف من منظمات مناهضة للتطبيع مع إسرائيل دعا أيضا إلى وقفة أمام مقر الحكومة بساحة القصبة اليوم السبت للدعوة إلى تجريم التطبيع.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

خارج الحدود

وزارة العدل التونسية تفتح تحقيقا في محاولة اغتيال الرئيس قيس سعيد

خارج الحدود

بعد سنوات من القطيعة .. السيسي يدعو أمير قطر لزيارة مصر

خارج الحدود

بعد تطعيم نصف سكانها ضد كورونا.. دولة تستغني بشكل نهائي عن الكمامات

تابعنا على