أخبار الساعة

بعد نعته الصحافيين بأقبح النعوت.. حملة استنكار واسعة لتصريحات “حلايقي” بمراكش

06 يونيو 2021 - 20:17

عمد المدعو “با عبد المجيد” وسط حللقة بساحة جامع الفنا بمراكش، إلى نعت الصحافيين بأقبح النعوت وسبهم في أعراضهم بأبشع الألفاظ، بل لم يكفه ذلك ليقوم ببث محتوى الحلقة على قناته الخاصة على اليوتيوب التي يديرها إبنه.

“با عبد المجيد” المعروف في ساحة جامع الفنا بكلامه النابي والبديء، اتهم الصحفيين بالمدينة الحمراء في فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي، بـ”الركوب على الأمواج، والضحك على الشعب”. مُخلفا سخطا عارما في الجسم الصحفي وبين مهنيي الحلقة.

في هذا الصدد، دون الإعلامي، وهيب غالي، على حسابه الخاص، بـ”فيسبوك”، “هذا الكائن الذي يشتم ويسب الصحافة، أهذا جزاؤنا. أيام الحجر لما كنت أنت في منزلك كنا نجوب شوارع وأزقة مدينة مراكش، وفي الأمس القريب أنا شخصيا عملت أكثر من 60 مباشرا على ساحة جامع الفنا و3 برامج للدفاع عن الحلقة وناس الحلقة ومعاناة الحلقة.. هل هذا هو الجزاء؟ أ شتم أمهاتنا هو الجزاء؟”.

وأضاف وهيب غالي، في ذات التدوينة، “انتظر غذا الاثنين شكاية مني شخصيا، نحن في بلاد الحق والقانون”.

من جهته علق المصور الصحافي، كمال اشكيكة، على حسابه أيضا، بالقول: “الحلقة كانت دائما وعلى مر السنين فن يحكي ويشخص مجموعة من القضايا، بل كان روادها من من جعلها وسيلة لنشر الأخبار والرسائل بين الوطنيين زمن الحماية، والتحريض على مقاومة العدو آنذاك”.

وتساءل: “ما هي الوسيلة التي تعتمدها السلطات المختصة اليوم للترخيص لبعض من يمسون بسمعة مدينة مراكش، ويخدشون سمع زوار هذه المدينة، من عائلات وأسر بالكلام الفاحش، (للترخيص) بمزاولة فن من فنون الحلقة بساحة جامع الفنا العالمية؟”.

رواد الحلقة أيضا لم يستسيغوا سلوك “با عبد المجيد” المشين. فقد استنكرت آمال مريم الغيوانية، المعروفة بالسواعد، ما أقدم عليه المعني. معلنة قيامهم بوقفة استنكارية غذا الإثنين، بساحة جامع الفنا، وإصدار بيان استنكاري في الموضوع.

آمال مريم، والتي تشغل رئيسة جمعية رواد الحلقة للفرجة والتراث، قالت في تسجيل صوتي متداول على تطبيق “واتساب” “إن ما أقدم عليه المدعو “با عبد المجيد” لا يمت للحلقة بصلة، والحلقة فن لا يقبل الكلام الساقط، وبالأحرى أن نقوله للأشخاص الذين تعاونوا معنا من جيوبهم أحيانا، لا يمكن أن أنسى خير هؤلاء”، في إشارة منها إلى الصحفيين.

يشار إلى أن صحافيي مدينة مراكش، اتفقوا على وضع شكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش، بعد تحرير محضر معاينة عند مفوض قضائي، من أجل متابعة المدعو “عبد المجيد” بتهم القذف والسب والإساءة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

أخبار الساعة

19٫27 أعلى معدل نجاح في الباكالوريا” بجهة فاس مكنا س

أخبار الساعة

حقوقيون بخنيفرة يستنكرون تعامل السلطات معهم ويتشبثون بحقهم في التنظيم

أخبار الساعة

هدى.. يوتيوبر مغربية تُشارك أجواء البادية مع متابعيها

تابعنا على