سياسة

بنكيران يضع شرطا واحدا لعودة الكلام مع أخنوش

10 يناير 2017 - 21:54

وضع رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، شرطا أمام أخنوش لاستئناف المفاوضات، وهو زوال الأسباب التي أدت إلى توقف المفاوضات حول تشكيل الحكومة.

وقال بنكيران إنه أوقف مفاوضات تشكيل الحكومة لأسباب، “وإذا زالت تلك الأسباب فلا مانع عندي”، مضيفا بالقول: “أنا الآن في الوضعية التي قلت لهم فيها انتهى الكلام، فإلى حد الآن انتهى الكلام”.

وأضاف في كلمة مقتضبة خلال تسلمه تذكار تتويجه بشخصية السنة من طرف إذاعة “أصوات”، اليوم الثلاثاء بمنزله بالرباط، أن الأسباب التي أدلت إلى توقف المفاوضات، إذا لم تزل فالموضوع انتهى، حسب قوله.

وعن إمكانية رجوعه للملك بعد توقف المشاورات، رفض بنكيران الإجابة عن هذه النقطة، قائلا: “إن الأمور بيني وبين الملك لا أتكلم عنها أمام الصحافة”.

وحصل عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، على لقب شخصية سنة 2016 في مجال السياسة، في استفتاء أجرته إذاعة “أصوات”، بعدما احتل المركز الأول في التصويت، متبوعا بالدكتورة نوال الكاسمي، طبيبة الأطفال بمستشفى زاكورة، ثم الفنان ياسين أحجام.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

حزب فوكس سياسة

حزب “فوكس” الإسباني يتهم المغرب بـ”ابتزاز” مدريد ويعتبره “شريكا غير موثوق به”

سياسة

واشنطن توزع إعلان الاعتراف بمغربية الصحراء على عشرات الدول الأعضاء بالأمم المتحدة

الشاطئ الأبيض كلميم سياسة

تشجيع الرياضات البحرية بالشاطئ الأبيض بكلميم يجر الفردوس للمساءلة

تابعنا على