صحيفة إسبانية تبرز جمال المدن المغربية العتيقة

صحيفة إسبانية تبرز جمال المدن المغربية العتيقة

10 يناير 2017 - 13:09

أبرزت صحيفة (لا فانغوارديا) الإسبانية جمالية والغنى ثقافي والتاريخي لتراث المدن العتيقة بالمغرب، لاسيما حاضرتي فاس ومراكش.

وأشارت هذه اليومية الإسبانية، التي تصدر ببرشلونة في مقال نشرته على نسختها الإلكترونية، إلى الأهمية التي تكتسيها مدينة فاس كمركز ثقافي وروحي للمغرب ب"مدينتها العتيقة المثيرة للإعجاب."

وتابعت أن "هذه المدينة تعد من بين مناطق المشي وأحد أكبر الفضاءات التاريخية في العالم التي تعود للقرون الوسطى"، حاثة زوارها على إطلاق العنان لأقدامهم بين دروبها وأزقتها، في تيه يحبل بعبق التاريخ.

وأضافت اليومية أن من بين المعالم الرئيسية لمدينة فاس، مدابغ دار الشوارة التي يعود تاريخها إلى القرون الوسطى، والتي تعد من بين "أكثر المدابغ أهمية في شمال إفريقيا".

وواصلت أن حاضرة مراكش "أكثر المدن المغربية العتيقة شهرة"، تشد، بدورها الاهتمام والانتباه، لاسيما ساحتها جامع الفنا، التي تعد من "أكثر الأماكن جذبا للزوار في العالم."

وأردفت أن كل شيء في مراكش يدور حول هذا الفضاء الذي يعج بالناس، ويحبل إلى كل أشكال الفرجة والابداع، إلى جانب البزارات المحيطة بها مشكلة أكبر سوق تقليدي بالمغرب، حيث يقضي السياح ساعات طوال بحثا عن نوادر قل نظيرها.

وعرجت اليومية على رياضات هذه المدينة العريقة وما تتفرد به من أصالة وجمال و"القصور الصغيرة التي تم تحويلها إلى دور للضيافة في ديكورات ألف ليلة وليلة، وباحاتها ذات الإضاءة والديكور المتطور".

ودعت (لا فانغوارديا)، من جهة أخرى، لزيارة الدار البيضاء العاصمة الاقتصادية للمغرب، والمدينة التي "تحظى بمكانة خاصة في المخيال الغربي من خلال فيلم همفري بوغارت"، ومسجد الحسن الثاني الذي يتميز بجماله المعماري.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

بعد صراع مع المرض.. وفاة الفنان المصري المنتصر بالله

خلاف قاصر مع حارس ليلي يؤدي إلى بتر يد هذا الأخير

تنقيل قاضي من استئنافية البيضاء إلى ابتدائية القنيطرة يثير ردود فعل متباينة

تابعنا على