امحند لعنصر، الامين العام لحزب الحركة الشعبية سياسة

لعنصر: لن أتزعم الحركة الشعبية بعد 2022 والحزب لم يمنح بعد أي تزكية للانتخابات

13 يوليو 2021 - 13:00

كشف الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، امحند العنصر، أن القانون يمنعه من الترشح لولاية ثالثة للأمانة العامة للحزب، مضيفا أن الرغبة التقت مع القانون وسيسلم المشعل لكفاءات يمكن لها أن تسير الحزب دون أن يبتعد عنه.

وأضاف لعنصر، الذي حل ضيفا، الثلاثاء، على وكالة أنباء المغرب العربي للأنباء، أنه يحاول في كل مرة ومنذ 2010 أن يسلم مشعل الحزب، لأن هناك كفاءات يمكن لها أن تسير الحزب، إلا أنه يتراجع عن الأمر لظروف معينة أو لمطالبة مناضلي الحزب له بالاستمرار.

وأوضح، أن القانون لا يمنعه من ترؤس الحزب لولايتين، لكنه يمنعه من الترشح للولاية الثالثة، مضيفا أنه سيسلم المشعل دون الابتعاد عن الحركة الشعبية التي قضى فيها أزيد من 50 سنة، مؤكدا أنه سيعمل مع الحزب.

وبخصوص الخلف، قال لعنصر، إن الأمين العام الجديد سيفرزه المؤتمر الذي سينظم سنة 2022، مضيفا أن المنافسة على الأمانة العامة لحزب الحركة الشعبية مفتوحة لجميع الحركيات والحركيين.

وتحدث لعنصر عن الانتخابات المقبلة، حيث أكد أن الحزب لم يمنح أية تزكية لأي شخص، وأن لجنة الترشيحات تم تنصيها أمس الاثنين، مشيرا في السياق ذاته إلى استقالة أعضاء من المكتب السياسي للحزب لأسباب ربطها بالترحال السياسي.

وقال زعيم الحركيين، إن ثلاثة أعضاء من المكتب السياسي قدموا استقالاتهم بشكل رسمي، ويتعلق الأمر بعضو في أحد أقاليم الشمال، دون ذكر اسمه، انتقل إلى حزب آخر، وسيدة لم يسميها أيضا، قال إنها أحست بأن الحزب لن يزكيها في الانتخابات بالرغم أنه لم يتخذ أي قرار بعد بخصوص الترشيحات.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

اللحية يطالب منيب بتقديم استقالتها ودخول الانتخابات برمز “الرسالة”

سياسة

تأجيل جميع المراسم والاحتفالات بعيد العرش للسنة الثانية على التوالي

سياسة

أزيد من 80 دولة تشارك في منتدى دولي احتفاءً بـ”عيد العرش” لهذه السنة

تابعنا على