مجتمع

تصدر نتائجها “الأحرار”.. البام يتجه للفوز برئاسة جهة بني ملال خنيفرة

11 سبتمبر 2021 - 22:40

أعلن حزبا الأصالة والمعاصرة والحركة الشعبية بجهة بني ملال خنيفرة عن وصولهما لاتفاق من أجل إسناد رئاسة الجهة لحزب الأصالة والمعاصرة ومواصلة العمل كفريق واحد في إطار تحالف نهائي “لا رجعة فيه”.

جاء ذلك في بلاغ مشترك وقعه عن حزب الأصالة والمعاصرة الرئيس السابق لجهة بني ملال خنيفرة، ابراهيم مجاهد، وعضو المكتب السياسي عادل بركات، وعن حزب الحركة الشعبية حليمة العسالي والمهدي عثمون، وبناصر ازكاغ.

وقال البلاغ إن هذا التحالف جاء استحضارا للدور المحوري الذي تلعبه مؤسسة الجهة في التنمية الشاملة وضمانا لمواصلة العمل الذي حققه الفريقان خلال التجربة السابقة والمحهودات الجبارة التي قام بها المجلس في تنزيل ورش الجهوية الواسعة.

يذكر أن حزب الأصالة والمعاصرة اجتمع ايضا مع الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والاستقلال والتجمع الوذني للأحرار في إطار التنسيق لتشكيل تحالف الذي سيتولى تسيير مجلس الجهة.

وتوجت اللقاءات بين البام وبقية الأحزاب بالاتفاق على مواصلة العمل كفريق واحد في إطار تحالف نهائي لا رجعة فيه.

وكان حزب التجمع الوطني للأحرار قد تصدر نتائج انتخابات مجلس جهة بني ملال – خنيفرة، التي جرت أمس الأربعاء، بعد فوزه ب14 مقعدا.

ووفقا للنتائج المؤقتة بعد فرز 82 في المائة من مكاتب التصويت، فقد حصل حزب الأصالة والمعاصرة على المرتبة الثانية (11 مقعدا)، متبوعا بأحزاب الاستقلال (10 مقاعد)، والحركة الشعبية (9 مقاعد) والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية (7 مقاعد)، والتقدم والاشتراكية (3 مقاعد)، وكلا من الاتحاد الدستوري والحركة الديموقراطية الاجتماعية وحزب العدالة والتنمية بمقعد واحد.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

النقل السياحي بالمغرب مجتمع

مهنيو النقل السياحي يطالبون حكومة أخنوش بجعل ملفهم ضمن أولوياتها

مجتمع

مديرية التعليم بخنيفرة تواصل عملية تلقيح التلاميذ لإنجاح الموسم الدراسي

الإسعاف كورونا مجتمع

المغرب يسجل أدنى حصيلة لإصابات كورونا منذ أسابيع.. ونسبة الشفاء تبلغ %97

تابعنا على