مدرب المنتخب الوطني آخر أخبار الرياضة

حاليلوزيتش: تنتظرنا مباراة صعبة أمام غينيا بيساو والأسود مستعدون بدنيا ونفسيا

06 أكتوبر 2021 - 11:30

أكد الناخب الوطني وحيد حاليلوزيتش، أن تحقيق الفوز في المباراة التي سيخوضها أسود الاطلس ضد منتخب غينيا بيساو، مساء اليوم الأربعاء، برسم الجولة الثالثة من الاقصائيات الافريقية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم -قطر 2022، يشكل خطوة هامة لتعبيد الطريق نحو بلوغ الدور الحاسم من المراحل التصفوية.

وأوضح خليلوزيتش، في تصريح صحفي على هامش الحصة التدريبية التي خاضها المنتخب الوطني بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، أمس الثلاثاء، أن العناصر الوطنية، التي تمتلك كل المقومات للظفر بنتيجة اللقاء، ستخوض المباراة بمعنويات عالية لتحقيق الفوز الذي يبقى الخيار الوحيد لبلوغ الطموحات المعبر عنها.

وأضاف أن “أسود الأطلس” سيخوضون مقابلة صعبة بالنظر إلى قوة الخصم الذي يتوفر على لاعبين ذوي إمكانيات فردية جيدة، وآخرين يمارسون ضمن أندية أوروبية كبيرة، مشيرا إلى أن خصم المنتخب الوطني يعد من أبرز المنتخبات الافريقية التي حققت نتائج جيدة داخل وخارج ميدانها.

وأكد أنه على الرغم من قوة المواجهة فإن العناصر الوطنية يحذوها طموح كبير وإرادة قوية للفوز في اللقاء، وضمان تذكرة العبور إلى الدور الحاسم.

وبعد أن أشار إلى غياب بعض اللاعبين الاساسيين ضمن تشكيلة الرسمية كيوسف النصيري “القوة الضاربة” في هجوم المنتخب، أكد الناخب الوطني أن كتيبته تمتلك لاعبين آخرين أبانوا عن مستوى تقني وقدرات كبيرة من شأنها تعويض الغيابات والمنافسة بقوة لتحقيق نتيجة إيجابية في هذه المباراة “الحاسمة”.

واستطرد قائلا “إن المنتخب الوطني، الذي سيخوض ثلاث مباريات قوية في أسبوع واحد، قادر على ربح هذا الرهان، كون العناصر الوطنية على أتم الاستعداد بدنيا ونفسيا لكسب هذه اللقاءات”.

من جانبه ، أكد غانم سايس، عميد المنتخب، ولاعب وولفرهامبتون الإنجليزي، أن العناصر الوطنية، التي أجرت استعدادات مكثفة لخوض هذه المباريات ، قادرة على مواجهة هذه المنتخبات وتحقيق نتيجة إيجابية ستمكنها من الذهاب بعيدا في المنافسات القارية والدولية.

وشدد على ضرورة فوز المنتخب بنتائج المباريات الثلاث من أجل المرور إلى الدور المقبل، مبرزا أن مباراة اليوم ستكون “حاسمة” بالنسبة للعناصر الوطنية التي توجد ضمن مجموعة قوية.

وبعد إشارته إلى المدة القصيرة لاستعدادات المنتخب، أكد سايس أن المنتخب الوطني يتوفر على كل المقومات للعب مباراة جيدة ، وتأكيد حضوره المعتاد للدفاع بقوة عن القميص الوطني في هذه المباراة الهامة وباقي المباريات.

أما فيصل فجر لاعب (سيفاس سبور التركي)، فيرى أنه على الرغم من صعوبة المباراة ضد غينيا بيساو ، فإن المجموعة الوطنية مستعدة وجاهزة لكسب هذا الرهان ، معربا عن اعتزازه بالعودة إلى تشكيلة المنتخب المغربي.

وأضاف أن إجراء هذه المباريات بالمغرب سيشكل حافزا أساسيا للرفع من معنويات العناصر الوطنية من أجل القيام بمباراة تسعد الجماهير المغربية ، وبالتالي تشريف الكرة الوطنية. وكان الناخب الوطني قد كشف الخميس الماضي، عن اللائحة النهائية للاعبين الذين وجهت لهم الدعوة للمشاركة في مباريات أسود الأطلس برسم الجولات الثانية، الثالثة والرابعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم قطر 2022.

ويحتل المنتخب المغربي المركز الثاني مؤقتا برصيد ثلاث نقط من فوزه على منتخب السودان على أرضه بهدفين دون رد.

يذكر أن المنتخب المغربي سيخوض مبارياته الثلاث المقبلة من إقصائيات مونديال (قطر 2022) على التوالي أمام منتخبي غينيا بيساو (06 أكتوبر بالرباط و09 أكتوبر بالدار البيضاء) وغينيا كوناكري (12 أكتوبر بالرباط).

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

آخر أخبار الرياضة

كأس الكونفدرالية الإفريقية.. نهضة بركان يعود بفوز ثمين من قلب تونس

آخر أخبار الرياضة

اللاعب لفقيه يقود المغرب الفاسي لانتزاع 3 نقاط من ميدان سريع وادي زم

آخر أخبار الرياضة

صار مياوما في ورش للبناء.. جماهير الكرة تطالب بإنقاذ اللاعب عبد الله الهوا

تابعنا على