سياسة

نقابة تطالب الرميلي بالتحقيق في “ممارسات لامسؤولة” تعيق عمل مديرية الأدوية

12 أكتوبر 2021 - 12:30

صباح ايت سكرات – صحفية متدربة

طالبت المنظمة الديمقراطية للشغل، وزيرة الصحة والحماية الاجتماعية، نبيلة الرميلي، بفتح تحقيق شفاف ونزيه من أجل وقف الممارسات اللاأخلاقية واللامسؤولة التي تعيق السير العادي لمديرية الأدوية والصيدلة من طرف بعض الجهات.

جاء ذلك في بلاغ للمنظمة عقب اجتماع للمكتب النقابي للإدارة المركزية والمكتب المحلي لمديرية الأدوية والصيدلة للمنظمة الديمقراطية للصحة العضو في المنظمة الديمقراطية للشغل، يوم الجمعة الماضي، مع مديرة مديرية الأدوية والصيدلة بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية.

وقالت المنظمة، إن المكتب النقابي للإدارة المركزية للمنظمة الديمقراطية للصحة المنضوية تحت لواء المنظمة الديمقراطية للشغل، بتنسيق مع المكتب المحلي لمديرية الأدوية والصيدلة، يتابع باستغراب شديد ما آلت إليه الأوضاع بمديرية الأدوية والصيدلة، ضدا على السياسة الإصلاحية التي تتبناها مديرة الأدوية والصيدلة.

وأعلنت المنظمة تضامنها ومساندتها المطلقة واللامشروطة للمكتب المحلي بالمديرية في نضالاته المشروعة لضمان ظروف عمل لائقة للموظفات والموظفين بالمديرية وحسن سير المرفق العمومي، وذلك من أجل ترسيخ مبادئ الحكامة الجيدة وربط المسؤولية بالمحاسبة عبر التصدي لكل أشكال الفساد وعنترية بعض الجهات التي تكيل بمكيالين وتغطي الشمس بالغربال وتضلل الرأي العام.

وبحسب بلاغ المنظمة الديمقراطية للشغل، الذي تتوفر “العمق” على نسخة منه، فإن مديرة مديرية الأدوية، تأسفت واستنكرت، خلال الاجتماع، ما يتعرض له الموظفون من سب وشتم وقذف ومضايقات واعتداء، وأشارت إلى أهمية العمل التشاركي والحوار التواصلي من أجل بناء شراكة إيجابية ومستمرة.

كما أبدت، بحسب المصدر ذاته، استعدادها للحوار والتفاوض حول كل الملفات المطلبية المشروعة، فيما أكد ممثلو المنظمة الديمقراطية للشغل بدورهم على أهمية العمل النقابي كقوة اقتراحية تساهم في تطوير وتخليق الأداء داخل المرفق العمومي والدفاع عن مصالح الموظفات والموظفين.

وأشار البلاغ، إلى أن الجانبين تطرقا إلى ظروف العمل داخل المديرية، وفي هذا الصدد، أكدت المديرة على توفير أماكن جديدة وتحسين ظروف العمل لتمكين الموظفات والموظفين من مزاولة عملهم بدون تشويش أو استفزاز مع ضرورة توفير الحماية لهم ورفع معنوياتهم وتحفيزهم.

كما أكدت المديرة على تزويد الموظفين بهذه الأجهزة من أجل الرفع من جودة الخدمات المقدمة بالمديرية، مشيرة إلى مشروع بناء مقصف جديد بمواصفات عصرية يستجيب لتطلعات الموظفات والموظفين.

وبخصوص تثبيت الكاميرات، فقد أكدت مديرة مديرية الأدوية، على أن هذا الإجراء تم وفقا للقوانين الجاري بها العمل وذلك من أجل الحفاظ على سلامة الموظفين والممتلكات العمومية للمديرية، كما أشارت إلى أنها ستخصص منحة من أجل تشجيع كل الأطر التي تبذل جهدا إضافيا للدفع قدما بإنجازات المديرية بكل شفافية ووفق مسطرة تشاركية مع المسؤولين.

وأشاد المكتب النقابي للإدارة المركزية والمكتب المحلي لمديرية الأدوية والصيدلة للمنظمة الديمقراطية للصحة العضو في المنظمة الديمقراطية للشغل، خلال هذا الاجتماع، بروح المسؤولية والجدية التي طبعت هذا اللقاء، وتفهم المديرة لتطلعات الموظفات والموظفين بالمديرية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

محمد ساجد - إدريس الراضي سياسة

الراضي: ساجد شخص فاشل يفتقد شرعية تسيير الإتحاد الدستوري .. ولا يشرفني أن يرأس الحزب

سياسة

تعيين المغربي فتح الله السجلماسي أول مدير عام في تاريخ مفوضية الاتحاد الإفريقي

سياسة

قنصل المغرب بتاراغونا تروي دورها كدبلوماسية في تعزيز السلم بين المغرب وإسبانيا (فيديو)

تابعنا على