مجتمع

رفاق مخاريق: ما تروجه الشركة الوطنية للطرق السيارة يتنافى مع واقع الحال

11 نوفمبر 2021 - 09:30

نفى المكتبان النقابيان لأطر وإداريي وتقنيي وأعوان التنفيد للشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب المنضويات تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل ما جاء في المجلة الشهرية “فلاش نيوز” لشهر أكتوبر2021 التي تصدرها شهريا الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب بخصوص حضور ممثلي الأجراء في ورش عمل يوم 28 أكتوبر المنصرم الذي نظمته إدارة الموارد البشرية.

وأكد المكتبان النقابيان في بيان مشترك على أن الممثل الشرعي الوحيد للمستخدمين بالقطاع هو الاتحاد المغربي للشغل والذي لم تتم دعوته لهذا اللقاء رغم مراسلته الإدارة  ومطالبتها بتدارك الإقصاء وحثها على الالتزام بمقتضيات مدونة الشغل والكف عن استعمال مندوبي الأجراء كوسيلة لإضعاف الممثلين النقابيين.

وأشار البيان إلى غياب جميع مندوبي أجراء الاتحاد المغربي للشغل البالغ عددهم 12 مندوبا عن اللقاء سالف الذكر بسبب رفض الإدارة لمطلب النقابة و إصرارها الاستمرار في تكريس تجاهل جميع المراسلات التي وجهها الفاعل النقابي، فضلا عن يقين النقابة “بأن الورش لا يعدو أن يكون مناسبة للترويج والاستهلاك الإعلامي الذي تعمد من خلاله الإدارة إعطاء انطباع يتنافى مع واقع الحال”، وفق تعبير المصدر.

وأضاف رفاق مخاريق: و” كما كان متوقعا وأمام هذا الغياب تم التأثيث لمشهد صوري التقت خلاله الإدارة العامة مع ممثلي الإدارة العامة نفسها في غياب واضح للممثلين الشرعيين للأجراء. ثم نشر المغالطات ذرا للرماد في العيون، لتغطية الفشل الذريع في تدبير العلاقات الاجتماعية مع الفرقاء، وإعلانا صريحا على الحقد الدفين تجاه تنظيمنا النقابي لما حققه من اكتساح خلال انتخابات مندوبي الاجراء لسنة 2021″.

وزاد البيان “لقد كنا نأمل أن تعمل مديرة الموارد البشرية المعينة منذ شهر يونيو 2021 على تحمل مسؤوليتها في إرساء حوار اجتماعي هادف وبناء لكنها استهلت عملها بالطعن في تنظيمنا النقابي بالإقصاء أولا ومحاولة تطويع مؤسسة مندوبي الأجراء وتطبيق الرقابة عليها، محاولة إقحام مندوبي الأجراء في اختصاصات النقابة، فضلا عن تماديها بإرسال استفسارات لجميع مندوبي الأجراء عن الاتحاد المغربي للشغل، حول عدم حضورهم  بصفتهم مندوبي أجراء وهو ما يعتبر سابقة و خرقا سافرا  لقانون الشغل و المواثيق الدولية المنظمة لحقوق و عمل مندوبي الأجراء”.

وأضاف بيان المكتبين النقابيين: “ومن أجل التنوير فقد سبق قبل الورش أن استدعت الإدارة مندوبي الأجراء من أجل الحضور للورش مع  إقصاء تام للممثلين النقابيين، لكن وإيمانا منا بالتعاون الإيجابي، تمت مراسلة مديرية الموارد البشرية والتأكيد لها أن حضور مندوبي الأجراء رهين بحضور الممثلين النقابيين لتنظيمنا النقابي الوحيد والشرعي داخل الشركة، لأن هذا الورش يتجاوز صلاحيات مندوبي الأجراء ليدخل في اختصاص النقابة التي تتمتع بالصفة القانونية  التفاوضية و التعاقدية مع الإدارة العامة  تماشيا مع المدونة”.

وبدل فتح حوار جاد ومسؤول من أجل إيجاد حلول ناجعة، يورد البيان، نتفاجأ بعد ذلك بتوصلنا برسالة إليكترونية مفادها أن مديرية الموارد البشرية لم تتوصل بالرسالة مع العلم أنه تم إيداعها لدى مكتب الضبط مقابل وصل، معلنة نيتها فتح تحقيق بخصوص تسليم وصل الإيداع وهو مدعاة للاستغراب و تأكيد للاختلال البنيوي داخل إدارتها ويوضح رسميا رفض الإدارة تلقي مراسلات النقابة ومندوبي الأجراء إلا ما تم قبوله بالخطأ في مكتب الضبط، على حد ما جاء في البيان.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

ليلى.. قصة شابة مغربية ولدت بدون شعر وتفسيرات الأطباء لحالتها (فيديو)

مجتمع

وزارة التعليم تنفي تأجيل نتائج الحركة الانتقالية إلى نهاية الموسم

مجتمع

مصرع خمسيني بعد سقوطه من سطح منزل أسرته بتطوان (صورة)

تابعنا على