مجتمع

نقابة تدعو لإنصاف أطر التوجيه والتخطيط التربوي

18 نوفمبر 2021 - 01:38

دعت نقابة أطر التوجيه والتخطيط التربوي إلى توحيد الإطار مستشارين ومفتشين في إطار واحد مفتش في التوجيه أو التخطيط مماثلةً بمخرجات مركز تكوين المفتشين وضمانا للعدالة الأجرية، وذلك عبر ثلاثة مداخل متلازمة.

ويتمثل المدخل الأول في تغيير الإطار من مستشار إلى مفتش بعد الترقي إلى الدرجة الأولى لخريجي المركز أفواج ما بعد 2004 وذلك بتمديد العمل بالمادة 107 مكررة من المرسوم رقم 2.11.622 الصادر بتاريخ 25 نونبر 2011 بشأن النظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية.

أما المدخل الثاني الذي تقترحه النقابة في بيان توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، فيتجلى في ترقية فورية ومستعجلة لمستشاري التوجيه والتخطيط التربوي القابعين في الدرجة الثانية إلى الدرجة الأولى دفعة واحدة وبأثر رجعي مالي وإداري، وتغيير إطارهم إلى مفتش في التوجيه أو مفتش في التخطيط التربوي.

وتطالب المنظمة النقابية، كمدخل ثالث، بمراجعة عاجلة وشاملة لمرسوم إحداث مركز التوجيه والتخطيط التربوي رقم 2.85.723 الصادر بتاريخ 6 أبريل 1987 بما يسمح بولوجه للأساتذة –جميع الأسلاك– بفترة تكوينية لمدة سنتين ثم التخرج بإطار مفتش في التوجيه أو في التخطيط التربوي من الدرجة الأولى إسوة بمركز تكوين المفتشين.

وتأتي مطالب النقابة في ظل “استمرار الحيف الممنهج الذي عانت منه هيئة التوجيه والتخطيط التربوي، متمثلا في مسلسل من التراجعات عن مجموعة من الحقوق الأساسية للهيئة”.

وتتجلى هذه التراجعات، وفق المصدر ذاته، في النظام الأساسي لسنة 2003 الذي أجهز على المكتسب التاريخي بتغيير الاطار من مستشار إلى مفتش بالأقدمية، والمرسوم المتعلق بالتعويضات الذي هوى بتعويضات المستشارين من 900 درهم إلى 260 درهما في سابقة تاريخية لا مثيل لها، وفي اتفاق أبريل 2011 الذي كرس الحيف الممارس على هذه الفئة من الموظفين من خلال إقصاء خريجي مركز التوجيه والتخطيط، أفواج ما بعد 2004، من حقهم المستحق شرعا وقانونا في تغيير الإطار بالأقدمية إلى مفتش.

ودعا بيان النقابة بمماثلة التعويضات النظامية الخاصة بأطر التوجيه والتخطيط التربوي بنظيرتها لدى أطر التفتيش التربوي بما أن الإطارين لهما نفس المدخلات ونفس المسار.

وشددت الهيئة ذاتها على ضرورة تفعيل أدوار أطر التوجيه والتخطيط التربوي الريادية والاستشرافية ومهامهم التأطيرية بمنظومة التربية والتكوين وعدم اختزالها فيما هو تقني، ومعادلة دبلوم التخرج من مركز التوجيه والتخطيط التربوي بشهادة الماستر، بما يتيح إمكانية متابعة الدراسة بالتعليم العالي.

وختمت النقابة بيانها بإعلانها دعمها لنضالات متدربات ومتدربي مركز التوجيه والتخطيط التربوي في سبيل وضع مرسوم منظم للمركز يراعي مبادئ العدالة والإنصاف ويضمن التخرج من المركز بإطار مفتش في التوجيه أو التخطيط التربوي

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

حقوقيون: قرار تسقيف سن التوظيف غير دستوري ويتجاوز اختصاصات بنموسى

مجتمع

في اليوم العالمي للتضامن مع الفلسطينيين.. هئيات مغربية تدعم المقاومة وترفض التطبيع

مجتمع

أزيد من 100 طالب مغربي مهددون بالحرمان من الدراسة في روسيا بعد تعليق الرحلات الجوية

تابعنا على