مجتمع

بايتاس: الحكومة لها النية لإصلاح ملف “المتعاقدين” ولهذا تأخرت “الحلول المبتكرة”

أكد الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، أن الحكومة لها النية في إصلاح ملف الأساتذة أطر الأكاديميات “المتعاقدين”، مضيفا أن قطاعي التعليم والصحة هي أولويات الحكومة وستصلحهما كيمفا كانت التكلفة.

وأضاف بايتاس، جوابا على سؤال حول تأخر “الحلول المبتكرة” لإنهاء ملف التعاقد، ضمن ندوة صحافية عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، الخميس، أنه كان قد تحدث عن قرب الكشف عن حلول مبتكرة لملف أطر الأكاديميات نهاية شهر نونبر الماضي.

واعتبر المتحدث، أن التصورات كانت تسير في اتجاه طرح هذه الحلول في موعدها، غير انه ظهرت قضايا أخرى مرتبطة بموضوع أطر أكاديميات، في إشارة منه إلى الشروط الجديدة لولوج مهن التعليم، والتي استغرق فيها النقاش مدة طويلة، ولم يتم تسريع الحوار بخصوصها.

وأوضح الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن هذا الموضوع يرتبط بالحوار مع النقابات ومجموعة من القطاعات المعنية، لأن الحكومة، يضيف بايتاس، لا تدبر الشؤون لوحدها في جزيرة منعزلة بل تستمع وتتحاور، مضيفا أن الحكومة كانت تتوقع إنهاء هذا الملف في الآجال المحددة سلفا.

وأشار إلى أن رئيس الحكومة، عبر خلال الجلسة الشهرية بمجلس النواب، أن هذا الموضوع يمكن أن يأخذ بعض الأسابيع أو الشهور، غير أنه ما يجب التأكيد عليه، بحسب بايتاس، أن الحكومة لها النية لكي تصلح هذا الملف ويكون هناك حوار مثمر بخصوصه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.