وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت سياسة

الحكومة تفتح الباب أمام الجماعات الترابية للاقتراض من الخارج

20 يناير 2022 - 17:20

صادق مجلس الحكومة، الخميس، على ثلاثة مشاريع مراسيم قدمها عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، تشترك في طبيعتها المحددة للقواعد التي تخضع لها عمليات الاقتراض التي تقوم بها الجماعات الترابية.

وقال بايتاس، خلال الندوة الصحافية التي أعقبت مجلس الحكومة، أن هذه المراسيم، تنص على تعديلات تروم تحيين هذه القواعد بما يتيح فتح الباب أمام إمكانية إصدار سندات الديون والقيام بعمليات تسنيد، والاقتراض من وكالات التعاون الدولية، وذلك مواكبة للتطور الذي يعرفه قطاع التمويلات بالمغرب، وفتح آفاق تمويل جديدة للجماعات بغية تمكينها من تغطية حاجيات التمويل المرتبطة بتنميتها، والإسهام في تنزيل المقترحات الواردة بالنموذج التنموي الجديد.

ويتعلق الأمر بمشروع مرسوم رقم 2.22.31 بتغيير وتتميم المرسوم رقم 2.17.294 الصادر في 14 رمضان 1438 (9 يونيو 2017) بتحديد القواعد التي تخضع لها عمليات الاقتراضات التي تقوم بها الجهة، ومشروع مرسوم رقم 2.22.32 بتغيير وتتميم المرسوم رقم 2.17.295 الصادر في 14 رمضان 1438 (9 يونيو 2017) بتحديد القواعد التي تخضع لها عمليات الاقتراضات التي تقوم بها العمالة أو الإقليم، ومشروع مرسوم رقم 2.22.33 بتغيير وتتميم المرسوم رقم 2.17.296 الصادر في 14 رمضان 1438 (9 يونيو 2017) بتحديد القواعد التي تخضع لها عمليات الاقتراضات التي تقوم بها الجماعة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Nordine dghoghi منذ 4 أشهر

ماقدهم فيل زادهم فيلة...

مقالات ذات صلة

سياسة

بنكيران: الملكية نعمة من الله ولولاها لكنا في البيجيدي أول من يدفع الثمن

سياسة

فتاح العلوي: اتخذنا قرارات بكلفة عالية وسنأتي بحلول مبتكرة ولن نختبئ وراء الأزمة (فيديو)

سياسة

بوريطة: مسألة المياه الإقليمية بين المغرب وإسبانيا ستناقش الشهر المقبل في مدريد

تابعنا على