آخر أخبار الرياضة

لليوم الرابع على التوالي.. لاعبو حسنية أكادير يضربون عن التداريب الجماعية

07 أبريل 2022 - 19:10

واصل لاعبو نادي حسنية أكادير، مقاطعتهم للحصص التدريبية لليوم الرابع على التوالي، احتجاجا على عدم صرف مستحقاتهم المالية العالقة

وأكد مصدر مطلع في حديثه مع جريدة “العمق”، أن إضراب اللاعبين عن التداريب، جاء نتيجة ما وصفه بـ “تماطل” المكتب المسير برئاسة سيدينو، في صرف مستحقاتهم المالية الخاصة بثلاثة أشهر الماضية، فضلا عن منح ثمانية من المباريات التي خاضها الفريق منذ بداية الموسم الجاري، إضافة إلى عدم دفع إيجار خمسة أشهر من كراء شقق اللاعبين القادمين خارج أكادير.

وأضاف ذات المصدر، أن بعض الجهات حاولت إقناع اللاعبين بالعدول عن قرارهم، إلا أنهم عازمون على مواصلة الإضراب عن التداريب الجماعية، إلى حين إيجاد حل فعلي للأزمة المالية التي يعانون منها.

وكان كريم اشنكلي رئيس مجلس جهة سوس ماسة، التي تعتبر الداعم الرئيسي للفريق السوسي، قد وجه رسالة قوية لمكونات حسنية أكادير، خلال رده على سؤال أحد الصحفيين حول رأيه في الوضعية الراهنة لغزالة سوس، خاصة فيما يتعلق بالجانب التدبيري، حيث قال :“دائما ما أقول للإخوان في فريق حسنية أكادير وبدون لغة خشب، بأننا في استعداد دائم لدعمهم وتوفير جميع الإمكانيات لهم، بشرط أن يلعبوا بأرجلهم وليس بأيديهم”.

وأثارت تصريحات كريم اشنكلي، حفيظة إدارة النادي المذكور، حيث اعتبرتها استهدافا لما وصفته بـ” سمعة نادي حسنية أكادير ونزاهة ذمة مكتبه المسير وتحريض على الفريق.”

وقالت إدارة الحسنية في بلاغها: “على إثر الاتهامات غير المسؤولة والهجوم غير محسوب العواقب الذي استهدفت سمعة نادي حسنية أكادير ونزاهة ذمة مكتبه المسير خلال الندوة الصحفية التي احتضنها مقر مدينة الابتكار بمدينة أكادير يوم 28 مارس الجاري، فإن النادي متشبث بموقفه الرافض لمحاولات أية جهة جر النادي إلى مستنقع المس بأمانة ونزاهة الأشخاص عبر الاتهامات المجانية و الفاقدة لأي سند” على حد تعبير بيان الحسنية”.

وندد النادي السوسي بتصريحات رئيس الجهة، واصفا إياها بـ”غير مسؤولة مكدا أنها شاردة لبعض الجهات التي تعمل جاهدة على تشويه سمعة نادي حسنية أكادير والتحذير من خطورتها مع تحميل أصحابها كامل المسؤولية عن عواقب هذه التصرفات التي تهدد وحدة النادي واستقراره على غرار ما حدث لأندية مغربية عريقة تعيش اليوم التيهان في الأقسام السفلى”.

وأكد مكتب ذات النادي برئاسة سيدينو، على احتفاظه بحقه الكامل في اتخاذ كل إجراء قانوني مناسب في مواجهة كل جهة “تمس بسمعة النادي و بنزاهة و أمانة أعضاء مكتبه المسير”.

ويشار إلى أن مجلس جهة سوس ماسة، هو أحد أكبر الداعمين ماديا لفريق حسنية أكادير لكرة القدم، بمنحة مالية سنوية قدرها حوالي مليار سنتيم، عبر شقين، أحدهما يتعلق بدعم مباشر، ودعم غير مباشر عبر تأديته سومة كراء ملعب “أدرار” .

وبالإضافة إلى الدعم المادي، فإن رئيس الجهة المذكورة، قام في مناسبات عديدة بزيارة الفريق خلال حصص تدريبية، وكان آخرها يوم السبت 26 فبراير الماضي، حيث زار اشنكلي كتيبة الحسنية خلال استعداداتها المقابلة التي جمعت الفريق مع نظيره نهضة بركان بملعب “أدرار” يوم الأربعاء 2 مارس الماضي.

وأكد ذات المسؤول الجهوي أنداك، على أن الجهة بجانب النادي ماديا و معنويا و تسانده فيما تبقى من عمر هذه البطولة، داعيا الجميع إلى العمل على استعادة أمجاد غزالة سوس والالتفاف حولها وتعزيز التعاون من أجل توفير الظروف الملائمة لجميع اللاعبين والمسيرين.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

آخر أخبار الرياضة

بعد استبعاد زيمبابوي.. المغرب يضع قدما في كأس إفريقيا “ساحل العاج 2023”

آخر أخبار الرياضة

المغربي بونو يتفوق على حارس ريال مدريد ويُتوج بلقب أفضل حارس في “الليغا”

آخر أخبار الرياضة

البطولة الوطنية.. الوداد يهزم أولمبيك خريبكة ويبتعد عن مطارده الرجاء

تابعنا على