منتدى القراء

حقيقة الكون.. هكذا أنظر للغز الحقيقة

الصورة الحديثة للكون، تؤكد وبلا مجال للشك، أن هناك إله خالق عظيم لا إله إلا هو.

في نفس الوقت تؤكد على أشياء كثيرة وغزيرة، وبها ألعاز قد تكتشفها البشرية مستقبلا!

فيستحيل أن يكون هذا الكون اللامتناهي خاليا من مخلوقا آخرى عاقلة وغير عاقلة، فالله عز وجل في كتبه السماوية، تحدث عن الملائكة والجن وغيرها من المخلوقا، والجنة والنار وهكذا!

كما أن الموت باعتقادي هو مرحلة فاصلة بين حياتين! فربما الروح تتواجد بمسار أبعاد أخرى تشعر بنا ولا نشعر بها..

لكن أسفي لبعض اهل المعرفة الزائدة الذين يعتقدون أن الحقيقة المطلقة جاهزة! فلا حقيقة في هذا الكون، فالحقيقة المطلقة هي أن الله عز وجل خلق التنوع والاختلاف وبمقدوره أن يوحد الجميع، وهذا مؤكد وبالدليل في النصوص الدينية السماوية..

لذا أهل العلم يكتشفون ويبحثون، ونحن في مجتمعاتنا نكثر التنظير واتهام من يخالفنا في كل شيء، متناسين أن العلم نور والجهل عار!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.