مجتمع

وزارة التعليم تدرج 3 أنشطة بالابتدائي وتطلق عملية تجريبية بـ800 مؤسسة (فيديو)

قررت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، خلال الموسم الدراسي الحالي، إدراج ثلاثة أنشطة اعتيادية يومية للتلاميذ بالسلك الابتدائي، تهم القراءة والرياضيات والأنشطة الحركية.

وقال وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى، في ندوة بمناسبة الدخول المدرسي أمس الثلاثاء، إن الوزارة قررت تخصيص 10 دقائق للقراءة عند بداية كل حصة في مادتي اللغة العربية والفرنسية.

وأضاف المسؤول الحكومي أنه تم أيضا تخصيص 10 دقائق عند بداية كل حصة في مادة الرياضيات، تخصص للتمارين، وذلك من أجل التحكم أكثر في هذه المادة.

كما تم أيضا، بحسب وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، تخصيص 20 دقيقة ثلاث مرات في الأسبوع للأنشطة الحركية باعتماد دليل التربية البدنية المعد من طرف الوزارة.

وأعلن الوزير أنه تم غطلاق عملية تجريبية لهذه الأنشطة الاعتيادية اليومية بحوالي 800 مؤسسة تعليمية ابتدائية، انطلاقا من ألاسدوس الأول من الموسم الحالي، على أن تعمم على باقي المؤسسات التعليمية الابتدائية خلال الأسدوس الثاني.

وفي سياق متصل، قال المسؤول الحكومي إن قرابة 8 ملايين تلميذ بمختلف المستويات الابتدائية والاعدادية والتأهيلية التحقوا خلال الموسم الحالي بمختلف مؤسسات التعليم العمومي والخصوصي، بزيادة 1.1 بالمائة مقارنة بالموسم الماضي.

وشكل عدد التلاميذ الجدد بالعالم القروي خلال الموسم الحالي 40 في المائة من مجموع الملتحقين بالمؤسسات التعليمية، مقابل 60 غي المائة بالمجال الحضري، بينما استقطبت مؤسسات التعليم الخصوصي 13 في المائة من مجموع الملتحقين.

وأوضح بنموسى أن وزارة التعليم عملت، انطلاقا من السياق والتحديات القائمة، على تحديد ثلاثة أهداف رئيسية موجهة للموسم الدراسي الحالي، يتمثل الأول في ضمان تمدرس جميع الأطفال في سن الدراسة، واستكمال التعليم الإلزامي، مع إعطاء أهمية خاصة للتمدرس المبكر بالتعليم الأولي والابتدائي.

أما الهدف الثاني بحسب المسؤول الحكومي، فإنه يتمثل في تحسين مستوى تحكم التلميذات والتلاميذ في التعلمات الأساسية، وضمان اكتسابهم المعرفة والمهارات الضرورية، فيما يتمثل الهدف الثالث في تعزيز تفتح التلميذات والتلاميذ وتشبعهم بالقيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • احمد
    منذ 5 أشهر

    يكفي التلميذ ما يعانيه من كثرة المواد وثقل المحفظة، اصبح الشغل الشاغل هو المؤشرات فقط الكم اما الكيف فلا يهم، حضرت حفل افتتاح موسم دراسي وصرح المسوول ان معدل النجاح فاقت 97٪ فساله احد الحاضرين عن المغدل المعتمد فاجاب 2 او 3 /10 لم اعد اتذكر المهم انه معدل اضعف من الضعيف

  • Imane
    منذ 5 أشهر

    تعليم

  • Imane
    منذ 5 أشهر

    تعليم الابتدائي

  • غير معروف
    منذ 5 أشهر

    ولماذ مازال أبناؤنا يضربون في المدارس من قبل معلميهم ونحن في سنة 2022 وهذا سيضر بنفسيتهم ويحطم رغبتهم في الدراسة يجب عمل تكوينات للمعلمين للتعلم لتقنيات وطرق جديدة وممتعة للتعامل مع جميع الاطفال وعقلياتهم ليحببوهم في المدرسة و الدراسة لكي يكونو جيل ناجح ذا عطاء.👍

  • غير معروف
    منذ 5 أشهر

    ولماذ مازال أبناؤنا يضربون في المدارس من قبل معلميهم ونحن في سنة 2022 وهذا سيضر بنفسيتهم ويحطم رغبتهم في الدراسة يجب عمل تكوينات للمعلمين للتعلم لتقنيات وطرق جديدة وممتعة للتعامل مع جميع الاطفال وعقلياتهم ليحببوهم في المدرسة و الدراسة لكي يكونو جيل ناجح ذا عطاء.👍

  • مواطن مغربي
    منذ 5 أشهر

    قبل متزيدو فلانشطة زيدو فالمؤسسات زيدو الاقسام راه تلاميذ 50 60 في القسم اش غادي يقراو وداك الاستاذ كفاش غيتعامل مع 69واحد فالخصة .؟؟؟؟؟.

  • منبع الامل
    منذ 5 أشهر

    قبل متزيدو فلانشطة زيدو فالمؤسسات زيدو الاقسام راه تلاميذ 50 60 في القسم اش غادي يقراو وداك الاستاذ كفاش غيتعامل مع 69واحد فالخصة .؟؟؟؟؟.

  • أبو ياسين
    منذ 5 أشهر

    حسب تجربتي المتواضعة في التعليم استنتجت أن الوزارة الوصية على التعليم لاتريد بصريح العبارة ترقيةهذا القطاع الحيوي جدا والمحدد لتقدم المجتمعات. كل سنة يخرج الوزير بإجراء لافائدة منه، والله هذه الوضعية تدمي القلب لأننا نرى طاقات هائلة تضيع وميزانيات تهدر،سنين عديدة نجرب ونجرب،أصبح تلاميذنا فئران تجارب،وهذا فقط لإضاعة الوقت واستمرارية الوضعية المأساوية للتعليم وخدمة أجندة جهنمية يعلم الله من صاحبها.

  • ابو محمد ووفاء وياسين AB
    منذ 5 أشهر

    اغلب المغاربة يلجؤون للتعليم الخصوصي لا لجودته دائما ولكن ليطمأنوا على ابنائهم من الثامنة صباحا الى السادسة مساء ويتجنبوا الساعات الفارغة امام المؤسسات والتي تعلم التدخين والتحريض والمخدرات

  • لمياء
    منذ 5 أشهر

    امنيتي ان يتحسن مستوى التعليم العمومي المجاني للجميع،فالكثير من الاسر تعاني من مصاريف المدرسة الخصوصية وحصص الدعم.

  • غير معروف
    منذ 5 أشهر

    امنيتي هو أن يتحسن مستوى التعليم العمومي المجاني للجميع لأن الاسر تنفق الكثير على المدارس الخصوصية وحصص الدعم . كان الله في عون الجميع .

  • غير معروف
    منذ 5 أشهر

    التعليم مشا مع بوكماخ،كتاب واحد خرج أجيال،دبا قهرتونا بكثرة الكتب والمواد والفلسفة الخاوية،والتقليد الأعمى للغرب،رجغتو المدرسة العمومية حقل تجارب،الوزير لي جا يجرب فينا حاجة جديدة،ها الإدماج ها الكفايات،ها التفويج،ماكنجيو فين نفهمو شي بيداغوجيا حتى كيجيبولنا أخرى،#العودة للزمن الجميل،إقرأ الأسطورة بوكماخ

  • زئر من المغرب
    منذ 5 أشهر

    ترهات في ترهات ظننت انه تم اضافة مواد تهم تعلم التلميذ للانجليزية وعلوم الحاسوب... اما القراءة في العربية والفرنسية لن يستفيدوا منها شيئا ....يجب زرع بذور المعرفة في الاجيال القادمة عبر تأطير الاستاذ وتوفير ادوات لوجيستية تهم التعلمات التي تفتح له افاق للعالمية ...كتعلم التواصل والحوار باللغة الانجليزية وكذا تعلم اساسيات البرمجة وعلوم الحاسوب والالكترونيات وتوفير مكتبات ذات اصناف في العلوم والاحياء والتقنية و الى مواكبة المتعلم من التعليم الاولي للتخرج ...هنا يحق لكم ان تفتخروا بما انجزتم وانجز من سار على دربكم هنا يحق لكم ان تقولوا المدرسة المغربية بكل افتخار

  • نور
    منذ 5 أشهر

    مجرد كلام وأوهام . دائما الجديد بصخب وضجيج دون إشراك حقيقي للمعني بالأمر الا وهو المدرس. تبذير للوقت والجهود والمال لمجرد إثارة زوابع سياسية .لأنه لا محاسبة ولا مساءلة .فتمضي الأعوام وتعاد الكرة.اعلام يطبل ونواب نوام وإدارة منافقة . والمعنيون مغلوبون على أمرهم.أما الضحية فهي أجيال وأجيال من أبنائنا وبناتنا.فلا حول ولا قوة الا بالله. من يريد التغيير والتطوير الحقيقين فليبدأ بمقدمات سليمة منطقية ليصل لمخرجات صحيحة.

  • غير معروف
    منذ 5 أشهر

    وماذا عن مدارس بل شركات التعليم الخصوصي التي تفعل ما تشاء

  • خديجة
    منذ 5 أشهر

    ١٠ دقايق غير كافية ٥دقاءق لإخراج الكتب والرجوع إلى الهدوء تبقى فقط ٥دقاءق لاتكفي للقراءة

  • مهتمة
    منذ 5 أشهر

    10 د للقراءة مع بداية كل حصة تحتاج إلى تدبير وتدريب ومكتبة داخل كل قسم يكون عدد كتبها أكثر من عدد التلاميذ من أجل التداول .!!! هل وفرت وزارتنا الموقرة اللوجيستيك لهذا العمل ؟؟؟؟

  • مهتمة
    منذ 5 أشهر

    مع بداية كل موسم دراسي يطلق وزراء التربية والتعليم العنان لأفكار يسيل لها مداد كثير يتناولها بحثا ومناقشة ومدارسة... وتبقى في آخر المطاف حبرا على ورق،وموعدنا شهر سبتمبر المقبل بحول الله وقوته.

  • بيهي
    منذ 5 أشهر

    نفس الاهداف: التحكم في التعلمات الاساسية- توفير مقعد لكل طفل مغربي- ارساء القيم . هل هناك فعلا نية في التغيير،خاصة ان حقوق المنفد الاستاذ بالقسم مازالت ظروف عمله قاسية وحالته النفسية والمادية متردية؟؟؟؟لا تحفيز ولا تشجيع!!!!!اذا كانت الوزارة مهتمة بتاهيل الاداريين ،اين التكوين المستمر للاستاذ؟؟؟؟ الكل يسقط المسؤوليات على نفسه ليحملها للاستاذ،فباي معجزة سينفدها ؟؟؟؟ ان انعدام الكفاءات الميدانية للإدارة المحلية والجهوبة جعل مهمة التربية والتكوين في مهب الريح؟؟؟على الوزارة إعادة النظر في طريقة إسناد المهام المحلية والجهوية،ليس كل حامل للدكتورة في بعض الشعب المستهلكة (تعتمد على الحفظ المذكرات والنصوص....)مدبرا ومسيرة ومبدعا ؟؟؟ أرى أن فتح مباريات تهم المهارات والمعارف والقيم هل الأنسب لاختبار الكفاءات المناسبة لكل منصب مع احترام كل تخصص(مدير-مساعده-حارس عام خارجي وداخلي -مدير الدروس-. تقني - مساعد نفسي-.....رئيس مصلحة...رئيس قسم..). ان استبعاد التحزب والانتماء النقابي والقبلي و.....كفيل بارساء حكامة جيدة تنبني على المحاسبة والمسؤولية....

  • رضوان البيضاء
    منذ 5 أشهر

    شهدنا تجاريب عدة بلا فائدة.. ان أرادت الوزارة فالتبدء مباشرة تطبيق تجاربها جديا على أطفال الروض والابتدائي واللغات الأخرى بما فيهم الفرنسية، لغات ثانوية . وإنني جد متيقن ان هاذا لن يكن

  • بنكيم
    منذ 5 أشهر

    حان الوقت اعطاء أهمية كبيرة للغة الانجليزية كلغة ثانية لانها لغة المستقبل و العلوم و لغة عالمية. بحذف بعض السُويْعات الفرنسية و اضافتها للانجليزية تدريجيا في المقررات التعليمية من الابتدائي. الفرنسية لغة ضعيفة .

  • بن
    منذ 5 أشهر

    حان الوقت اعطاء أهمية كبيرة للغة الانجليزية كلغة ثانية لانها لغة المستقبل و العلوم و لغة عالمية. بحذف بعض السُويْعات الفرنسية و اضافتها للانجليزية تدريجيا في المقررات التعليمية من الابتدائي. الفرنسية لغة ضعيفة .

  • بن
    منذ 5 أشهر

    لماذا لم تتكلمون على تعزيز اللغة الانجليزية في الابتدائي. حان الوقت لاعطاء أهمية للغة الانجليزيه كلغة ثانية لانها لغة المستقبل و العلوم و لغة عالمية ،بتقليص وقت برمجة الفرنسية و تعويضها للانجليزية تدريجيا.

  • غير معروف
    منذ 5 أشهر

    لماذا لم تتكلمون على تعزيز اللغة الانجليزية في الابتدائي. حان الوقت لاعطاء أهمية للغة الانجليزيه كلغة ثانية لانها لغة المستقبل و العلوم و لغة عالمية ،بتقليص وقت برمجة الفرنسية و تعويضها للانجليزية تدريجيا.

  • محمد الكداري
    منذ 5 أشهر

    مبادرة طيبة لأن طبط القراءة والكتابة للغتين بالابتداءي ضبطت صحيحا هي الطريق السليم من كثرة المواد بدون إثبات اي منها ولكن ضبط العربية والفرنسية سيسهل عليه التجاوب مع المدرس لأن الشئ الذي يدفع بالتلاميذ النفور من المدرسة هو عدم الفهم لأن المعلم مع كثرة التلاميذ يتجاوب مع اللذين يفهمون ويهمس االتلميد اللذي لا يتواصل مع المعلم ،لذا العدد الكبير بالاقسام يكون عاءقا لاستفادة الجميع.

  • محمد
    منذ 5 أشهر

    الوزير وحاشيته يستيقظون من نومهم ويريدون تطبيق أحلامهم... اين فضاء التربية البدنية ؟؟ مامعنى 10 دقائق قراءة ؟؟!!