"البيجيدي" يطرد بوخبزة ومن معه ويحذر من دعم لائحته

23 سبتمبر 2016 - 12:18

طردت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، القيادي في الحزب الأمين بوخبزة، على خلفية تقدمه للانتخابات بلائحة مستقلة بمدينة تطوان رفقة بعض أعضاء الحزب.

وأوضح بلاغ للأمانة العامة للمصباح، مساء اليوم الخميس، أن بوخبزة لم تعد تربطه ومن معه أي علاقة بالحزب، مشيرا إلى أن أي عضو يقوم بدعم اللائحة المذكورة سيضع نفسه خارج الحزب.

ودعت الأمانة العامة في بلاغها “عموم أعضاء الحزب بالدائرة الانتخابية تطوان إلى دعم لائحة حزبهم والتي تم ترتيبها طبقا لمنهجية الحزب المعتمدة في هذا الباب”.

وكان الأمين بوخبزة، البرلماني السابق عن الحزب لثلاث ولايات، قد قدم ملف ترشيحه للانتخابات المقبلة في لائحة مستقلة، رفقة أربعة أعضاء آخرين بالحزب، مشيرا في تصريح سابق لجريدة “العمق” إلى أنه سيقدم استقالته من حزب المصباح.

بوخبزة والمرشحين معه في اللائحة المستقلة، جمعوا 800 توقيع من طرف مواطنين و200 توقيع للمنتخبين المحليين بتطوان، كما هو منصوص عليه في القانون، حيث تسلموا الوصل النهائي لإيداع ملف الترشيح رسميا من طرف السلطات المختصة.

وتضم اللائحة المستقلة التي ترشح بها بوخبزة، كل من أحمد الغياتي ثانيا، لطيفة ملون ثالثا، معاد الهراس رابعا، ومحمد بنحساين خامسا، فضلا عن بوخبزة وكيلا للائحة، وكلهم أعضاء بحزب المصباح.

وكشف بوخبزة الذي يعتبر أحد مؤسسي العدالة والتنمية بتطوان، أن الأوضاع الداخلية لحزبه بتطوان هي التي جعلته يترشح في لائحة مستقلة، معتبرا أن شريحة كبيرة من أعضاء “البيجيدي” بتطوان يشعرون بالظلم والحكرة بسبب ما يصفه بـ”التحكم الذي يمارسه رئيس الجماعة محمد أدعمار”.

وقال عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إن بوخبزة أخطأ حين قرر الترشح في لائحة مستقلة بتطوان، مشيرا في لقاء حزبي الأحد الماضي بمدينة سلا، أن “الأخ العزيز الأمين أخطأ وأصبح يخدم الخصوم وأعداء المشروع لي تزاد فيه وكبر فيه ورجعت عندو قيمة فيه”، مضيفا بالقول: “الله يهديه”.

وكانت الأمانة العامة للحزب، قد جمدت عضوية الأمين بوخبزة في الحزب، بسبب اتهامات ثقيلة وجهها لزميله في الحزب ورئيس الجماعة الحضرية لتطوان، محمد إدعمار.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

تم استثناؤهم.. الطلبة الممرضون يستنكرون عدم إعلان الوزارة لإجراءات امتحاناتهم

كسائر أفراد شعبه.. الملك محمد السادس يؤدي صلاة عيد الفطر دون خطبة

غالي: الدولة استغلت كورونا لفرض سلطتها.. والعثماني أول من تجب محاكمته

تابعنا على