الـ PPS: تصريحات بنعبد الله حول الهمة عادية في المجتمعات الديمقراطية

14 سبتمبر 2016 - 22:34

اعتبر المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية أن تصريحات أمينه العام نبيل بنعبد الله حول عالي الهمة هي عادية في المجتمعات الديمقراطية، وتندرج في سياق التنافس الحزبي الطبيعي، والصراع الفكري والتعبير عن الآراء والمواقف في إطار التطور الديمقراطي العادي ببلادنا.

وأضاف الحزب ضمن بلاغ له، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أن تصريحات بنعبد الله هي أيضا “آراء ومواقف وتتعلق بالراهنية السياسية الحزبية، وليست وليدة اليوم أو ناتجة حصريا عن القيادة الحالية للحزب، بل إنها تعود إلى سنوات مضت”، مبرزا أن “الموضوع في الأصل يتعلق بنزاعات حزبية محضة لم يكن أبدا في نية حزب التقدم والاشتراكية وأمينه العام إقحام المؤسسة الملكية فيها بأي شكل من الأشكال”.

وشدد الحزب على أنه يكن للمؤسسة الملكية “التقدير الفائق والإخلاص الكامل، بإعتبارها رمز وحدة الأمة وضامنة لدوام الدولة وإستمرارها، وذلك على غرار ما دأب عليه حزبنا خلال تاريخه الطويل وجميع مؤتمراته الوطنية وبيانات لجنه المركزية وأدبياته، وفق الضوابط المبدئية التي حكمت وتحكم عمله السياسي وتؤطر نضالاته منذ عقود”.

وأبرز أن الحزب يعمل منذ وجد بكل ثبات ومسؤولية للدفاع عن إستقلال الوطن ووحدته الترابية، وبناء دولة الديمقراطية والعدالة الاجتماعية في كنف الإستقرار وفي إطار الإحترام التام لثوابت الأمة والمؤسسات التي يقرها دستور المملكة المغربية، وعلى رأسها المؤسسة الملكية.

وأشار أن “حزب التقدم والاشتراكية، المنبثق من رحم مدرسة الكفاح الوطني والأخلاق السياسية، سيظل، إنطلاقا من مرجعيته الفكرية ورصيده النضالي وإستقلالية قراره السياسي، كما كان وسيبقى، وفيا لهذا التوجه السياسي الثابت، ككيان حزبي موحد ومتضامن، لجنة مركزية وأمانة عامة ومكتبا سياسيا ومجلس رئاسة وتنظيمات قاعدية”.

وأكد أن المصلحة العليا للوطن والشعب تقتضي التحلي بالالتزام الوطني الحق، وتعبئة كل الإمكانات، كي يظل الهدف الأساس هو الكفاح من أجل بناء المجتمع المتحرر والديمقراطي، لربح الرهانات المتعددة المطروحة أمام مغرب اليوم.

ودعا رفاق بنعبد الله إلى “العمل الجدي لمواصلة تكريس نهج الإصلاحات، وترسيخ البعد الحداثي للتجربة الديمقراطية المغربية، في نطاق ممارسة ديمقراطية سوية، وبرعاية سامية من المؤسسة الملكية، الساهرة على إحترام الدستور وحسن سير مؤسساته وصيانة الإختيار الديمقراطي، والتي نعتبرها حكما أسمى وفوق كل الاعتبارات”.

كما وجه المكتب السياسي في ختام بلاغه نداء إلى “مناضلاته ومناضليه ليستمروا، بما هو مشهود لهم به من عزيمة نضالية ثابتة وحماس دائم، في رفع راية الحزب عاليا في المعركة الانتخابية الآتية بغرض أن يربح المغرب رهانات الديمقراطية والعدالة الاجتماعية”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

شوباني: ما يجري بالجهة يتيح الفرز بين المنتخب المسؤول والذي يمارس العرقلة

العثماني: توصلنا برسالة من “أمنستي”.. وجواب أمينتها العامة لم يقدم الأدلة المادية التي طالبنا بها

نادية فتاح العلوي

العلوي تُشدد على الصرامة لاستئناف آمن للسياحة في هذه المرحلة الدقيقة (فيديو)

بعد منشور العثماني .. بنشعبون: 2021 ستعرف إحداث أكبر عدد من مناصب الشغل

برلماني ينتقد تدبير الحكومة لملف العالقين بالخارج: تمييز واحتقار

تابعنا على