مجتمع

بعد الاحتجاجات وتسليم عريضة بـ600 توقيع.. جامعة السعدي تتجه لإلغاء اتفاقيتها مع جامعة إسرائيلية

علمت جريدة “العمق” أن جامعة عبد المالك السعدي التي تتواجد مؤسساتها بخمس مدن في جهة طنجة تطوان الحسيمة، تتجه لدراسة إلغاء اتفاقية الشراكة التي وقعتها رئاسة الجامعة، سنة 2022، مع جامعة حيفا الإسرائيلية.

وأفادت مصادر موثوقة لجريدة “العمق” بأن رئيس الجامعة تسلم، زوال اليوم الخميس، عريضة وقعها أزيد من 600 أستاذ وموظف يعملون بمختلف الكليات والمعاهد التابعة للجامعة، تطالب بإلغاء اتفافية الشراكة مع جامعة حيفا.

إقرأ أيضا: تزامنا مع حراك الجامعات الغربية.. أساتذة بجامعة السعدي يطالبون بإسقاط الاتفاق مع جامعة حيفا

ووفق مصادر الجريدة، فإن رئيس الجامعة، المومني بوشتى، استقبل وفدا عن العريضة يضم 12 أستاذا وموظفا، وتسلم منهم نص العريضة وتوقيعاتها، وتعهد بإدراجها كنقطة في جدول أعمال مجلس الجامعة المقبل بغرض إلغاء الاتفاقية المذكورة.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن رئيس الجامعة تفهم هذا المطلب، بعد الجدل والاحتجاجات التي أثارتها اتفاقية التطبيع مع الجامعة الإسرائيلية، وأبرز أن الموضوع يهمه على غرار باقي المغاربة، وفق مصدر حضر الاجتماع.

العريضة التي وقعها 600 أستاذ وإطار إداري وتقني ينتمون لـ12 مؤسسة تابعة للجامعة، طالبت رئيس الجامعة بإلغاء الاتفاقية مع جامعة حيفا، ووقف كل أشكال التطبيع مع الاحتلال وكافة المؤسسات الجامعية التابعة له.

واعتبرت العريضة أن هذه المبادرة تأتي “كخطوة تضامنية مع الشعب الفلسطيني ضد جرائم الإبادة والجرائم ضد الإنسانية التي يتعرض لها منذ أكثر من 8 أشهر، والتي صدمت بفظاعتها كل الضمائر الحية عبر العالم، واستدعت استصدار قرارات قضائية وسياسية قوية ضد الكيان الصهيوني”.

إقرأ أيضا: أساتذة كلية أصول الدين يتظاهرون دعما لغزة ويطالبون رئاسة الجامعة بإسقاط التطبيع

وأشارت العريضة الذي تتوفر جريدة “العمق” على نسخة منها، إلى أن “جرائم قوات الاحتلال استهدفت بشكل متعمد وممنهج، كل مؤسسات التعليم العالي، واستشهد فيها رؤساء جامعات وعمداء وأساتذة جامعيون وطلبة”.

وفي 12 شتنبر 2022، احتضنت كلية الطب والصيدلة بطنجة، مراسيم توقيع اتفاقية إطار عمل للتعاون الأكاديمي بين جامعتي السعدي وحيفا، تشمل تبادل الباحثين والطلبة وتنظيم ملتقيات علمية مشتركة، بجانب تطوير مشاريع بحث مشتركة في علوم الصحة والبيئة والماء وعلوم البحار وعلوم الزراعة.

إقرأ أيضا: إغلاق جامعة السعدي بسبب نشاط طلابي حول غزة يجر الوزير ميراوي للمساءلة البرلمانية

وخلفت الاتفاقية موجة احتجاجات وتنديدات في صفوف الطلاب والأساتذة، كان آخرها وقفة نظمها أساتذة وموظفين بكلية أصول الدين بتطوان، الأسبوع، الماضي للمطالبة بإسقاط الاتفاقية، فيما أثير الموضوع داخل مجلس الجامعة السابق رغم عدم إدراجه كنقطة في جدول الأعمال.

وكانت كل من النقابة الوطنية للتعليم العالي، والنقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، قد طالبتا في بلاغين منفصلين، رئاسة الجامعة، بإلغاء اتفاقية التطبيع الموقعة مع جامعة حيفا الإسرائيلية، معلنين رفضهم جميع أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *