أدب وفنون، مجتمع

الناصيري يتصدى لـ”بيع الرضع” ويطالب بعقوبات مشددة ضد “الاتجار بالبشر” (فيديو)

تحولت فضاءات مدينة فاس إلى بلاطو مفتوح لتصوير فيلم سينمائي كوميدي حول موضوع “الاتجار في البشر”، وهو عمل من إخراج وتمثيل سعيد الناصيري.

وقرر سعيد الناصيري، مخرج الفيلم، معالجة قضية اجتماعية تفجرت في الآونة الأخيرة بمدينة فاس تخص “الاتجار في البشر” عامة و”الرضع” خاصة، حيث يشارك في الفيلم مجموعة من الممثلين البارزين وشباب يخوضون لأول مرة تجربة التمثيل بالأفلام السينمائية.

وحول موضوع  “الإتجار في البشر”، وهي القضية التي يتابع فيها عدد من السياسيين ورجال أمن ورياضيين أمام جنايات الدار البيضاء ضمن الملف المعروف إعلاميا بـ”إسكوبار الصحراء”، شدد الناصري على ضرورة أن ينال الجناة أقصى العقوبات، وتتخذ الإجراءات اللازمة لمحاربة هذه الجريمة البشعة في حق البشر والرضع.

وقال سعيد الناصيري في تصريح لجريدة “العمق”، إنه سعيد بإخراج هذا الفيلم الدرامي الكوميدي، والذي يجسد فيه دور حمودة، وهو طفل تم بيعه حين ولادته.

وأشار إلى أن والدته أنجبت طفلين توأم، أحدهما تم بيعه والآخر عاش ظرفية صعبة، وبعد ذلك سيتم اكتشاف الحقيقة وهي نهاية جميلة في أخر الفيلم.

وأوضح الناصيري أن مدينة فاس تعج بالمواهب الشابة، حيث أدهشه مستوى الإحترافية التي يتميز بها الشباب بالعاصمة العلمية، مطالبا بإعطائهم فرصا لإبراز إبداعاتهم.

ويشارك في الفيلم كل من الممثلين عبد الحق بلمجاهد، محمد عزام، سعيد بنتيقة، صوفيا بنكيران، هشام بنجلون، الصديق مكوار، رانية منصور ومصطفى تاه تاه.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • غير معروف
    منذ شهر واحد

    اخي سعيد ماعندي مانقول تبارك الله عليك صحيح مدينة فاس فيها الكثير من المواهب لكن الذي لم تتعرف عليه هو ولاد فاس الكثير منهم كينساو أصدقاء الطفولة او كيتعمدو ينساوهوم الله اعلم كايخافو من كي كنتي كي وليتي رغم ان القلوب ماشي بحال بحال

  • ملاحظ
    منذ شهر واحد

    مع الأسف حين توجد الموهبة أو التجربة لدى البعض توجد معها أيضا أخلاق غير لاءقة وسلوكات مشينة تلوث سمعة الفن ورسالته النبيلة وتضرب بشناعة في الصميم كل ماهو مأمول نشدانه من الخير .