كاتب أمريكي يدافع عن الحجاب ويدعو لتغيير النظرة السلبية حوله
https://al3omk.com/96970.html

كاتب أمريكي يدافع عن الحجاب ويدعو لتغيير النظرة السلبية حوله

حسناء العلمي – متدربة

دافع الكاتب الأمريكي “بيتر هوبكينز” عن الحجاب، داعيا المجتمع إلى تغيير النظرة السلبية حوله، وذلك إثر الضجة التي لاقها لباس اللاعبات المسلمات اللواتي شاركن مؤخرا في الألعاب الأولمبية في ريو 2016.

وقال أستاذ الجغرافيا الاجتماعية في جامعة نيوكاسل- في لقاء له مع موقع “الجزيرة نت “، “إن المجتمع يسيء الحكم على مرتديات الحجاب” مضيفا أن “ارتداء المسلمات الحجاب لا يدل على أنهم مرغمات عليه، ولا يدل على أن الرجال يجبرونهن على ارتدائه، ولكنهن يرتدينه لتعزيز المثل العليا الخاصة بالمرأة، فهو يوفر للعديد منهن إمكانية السيطرة على أجسادهن”.

وأكد الكاتب ذاته، أن “ارتداء المسلمات الحجاب لا يعني أن لديهن ارتباطا بالإرهاب، وذلك بالرغم من التغطية الإعلامية السلبية للمجتمعات الإسلامية وبالرغم من سياسات مكافحة الإرهاب في الدول الغربية التي تسببت في تجريح المسلمين”.

وأضاف المتحدث ذاته، أن “العديد من المسلمات يرتدين الحجاب وغيره من الألبسة التقليدية هذه الأيام من أجل الطعن بالافتراض القائل إن هذه الألبسة تمثل رمزا للسيطرة في واقع الحال”.

وأشار الكاتب إلى أن “كثيرين في الغرب ينظرون إلى اللباس الإسلامي التقليدي للمرأة على أنه علامة على القهر، ويعتقدون بأن الرجال يرغمون النساء على ارتداء هذه الملابس”، موضحا، أن “العديد من النساء يخترن ارتداء الحجاب بوصفه علامة على الإيمان والأنوثة، أو لأنهن يرغبن في ارتدائه”.

“هوبكينز”، قال إن “النساء المسلمات غير مجبرات على ارتداء الحجاب، وأن بعضهن يرتدينه بوصفه تقليدا وطنيا لبلادهن أو أصولهن، أو لأنه منتشر في مناطق عيشهن، وأن بعضهن يرتدين الملابس المحتشمة للتعبير عن التزامهن الديني”.