https://al3omk.com/110987.html

أطباء الأسنان يتهمون “الاستقلال” بمحاولة نسف مشروع قانون

اتهمت النقابة الجهوية لأطباء الأسنان بتطوان، حزب الاستقلال بمحاولة نسف مشروع القانون 25/14 في شقه الخاص بصانع رمامات الأسنان، والذي تتم مناقشته بمجلس المستشارين.

وأفاد بلاغ للنقابة، توصلت جريدة “العمق المغربي”، بنسخة منه، أنها سجلت “بسخط وأسف بالغين، التحركات المريبة التي تقودها قيادات نقابية من الاتحاد العام للشغالين بالمغرب المحسوبة على حزب الاستقلال، وذلك لنسف مشروع القانون 25/14 في شقه الخاص بصانع رمامات الأسنان”.

وأشار البلاغ، إلى أن ممثلوا نقابة شباط بالغرفة الثانية “لم يكتفوا فقط بإدراج تعديلات جوهرية في قراءة القانون بشكل يفرغه تماما من أي جدوى أو فعالية، بل تمادوا خارج القبة باحتضان فئة صناع الأسنان التي تشتغل خارج القانون وتمكينها من تأسيس نقابة فرعية تابعة في وقت قياسي، وذلك في سباق مع الزمن لتواكب الدورة الربيعية الراهنة التي ستحسم في مصير هذا القانون”.

واعتبرت نقابة أطباء الأسنان بتطوان، أن “صحة المواطن المغربي مجال مقدس يجب أن يبقى بعيدا عن أي سمسرة سياسوية أو مزايدات شعبوية”، معتبرة أن “هذه المناورات تسمسر بأرقام غير حقيقية لتعداد تجار صحة الفم والأسنان بشكل أسال لعاب تجار الانتخابات”.

وتابع البلاغ هجومه على الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، واصفا خطواته بأنها “مؤامرات ضد مهنة منظمة بقانون مهنة طبيب الأسنان”، معتبرا أنها “تصدر عن تيار سياسي ونقابي ما فتيء يرفع شعار التعادلية كنظام اجتماعي وسياسي، وفي نفس الوقت يدوس عليها بالتعبئة ومد اليد لدجالين يضرون بالصحة العامة، ليمكنهم من العبث والإضرار بالقانون”.

تعليقات الزوّار (0)