الجمعة 10 يونيو موعدا للامتحانات الاستدراكية للتلاميذ “ضحايا” تغيير الساعة
https://al3omk.com/112859.html

الجمعة 10 يونيو موعدا للامتحانات الاستدراكية للتلاميذ “ضحايا” تغيير الساعة

أعلنت وزارة التربية الوطنية، عن تحديد يوم الجمعة 10 يونيو 2016، موعدا لإجراء الاختبارات الاستدراكية للامتحان الجهوي للباكالوريا للتلاميذ “ضحايا” تغيير التوقيت في بعض الهواتف الذكية.

وأوضح بلاغ لوزارة بلمختار، توصلت جريدة “العمق المغربي” بنسخة منه، أن الاختبارات الاستدراكية تشمل كل مادة تعذر على المترشحين والمترشحات الممدرسين والأحرار، اجتيازها صباح اليوم بسبب تغيير شركات الاتصالات للتوقيت في بعض الهواتف الذكية.

وأضاف البلاغ ذاته، أن الإختبارات الاستدراكية تأتي لـ”صون حق كل مترشح ومترشحة في تكافؤ الفرص”.

وكان عدد من التلاميذ، قد تخلفوا صباح اليوم السبت، عن موعد الامتحان الجهوي الموحد للبكالوريا بعدة مدن، بسبب التغيير المفاجئ الذي طرأ على ساعات بعض الهواتف الذكية، بسبب تغيير شركات الاتصالات التوقيت الحالي إلى توقيت غرينيتش، ما خلف حالة استنكار واسعة بين صفوف المتضررين وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.

وقررت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، إجراء استدراك للمترشحات والمترشحين للامتحان الجهوي الموحد للبكالوريا الذين لم يتمكنوا من الالتحاق بمراكز الامتحانات في الساعة الثامنة من صباح اليوم، بسبب تغير مفاجئ في توقيت بعض الهواتف الذكية.

وقالت الوزارة في بلاغ سابق اليوم، توصلت به جريدة “العمق المغربي”، إنها قد أخذت علما بالتغيير المفاجئ في التوقيت الذي طال بعض الهواتف الذكية، على المستوى الوطني، ليلة الجمعة صباح السبت 4 يونيو 2016 من الساعات الأولى من صباح ذات اليوم وقد درست جميع السناريوهات الممكنة من أجل ضمان السير العادي للامتحانات المبرمجة صبيحة هذا اليوم.

ودعا نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إلى رفع دعوة قضائية ضد شركات الاتصالات بالمغرب، لمحاسبتها ضد ما اعتبروه “الضرر المادي والمعنوي” الذي تسببت فيه لتلاميذ الأولى باكالوريا صباح اليوم السبت، معبرين في تدوينات وتعليقات لهم، عن تنديدهم وسخطهم مما وقع.