رئيس

رئيس "التوحيد والإصلاح": من لا يقف مع فلسطين يجب أن يراجع مغربيته

15 مايو 2016 - 23:14

اعتبر رئيس حركة التوحيد والإصلاح عبد الرحيم شيخي، أن كل من يقف اليوم ويتضامن مع فلسطين في محنتها ضد الاحتلال الصهيوني، "فهو مغربي"، وأن من لا يقف معها "فمغربيته فيها سؤال".

وتابع رئيس الحركة ذات المرجعية الإسلامية في مهرجان "إطلاق الحملة الوطنية لنصرة الأقصى" الذي نظمته المبادرة المغربية للدعم والنصرة اليوم بالرباط بمناسبة ذكرى النكبة (15 ماي)، أن "المغاربة جميعا مع القدس وفلسطين".

واعتبر شيخي أن الأمة الإسلامية لم تتعرض للهزيمة، إنما الذي انهزم "هو أنظمتها الرسمية"، موضحا "الشعوب تقود عملية التحرير منذ أول يوم وإلى اليوم، وعلى رأسها شعب فلسطين المجاهد".

وشارك في المهرجان الذي احتضنته قاعة المهدي بنبركة بالرباط، كل من سعيد خالد الحسن الأمين العام للمؤتمر العام لنصرة القدس، ومحمد بولوز عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ورشيد الفلولي المنسق الوطني للمبادرة المغربية للدعم والنصرة، إضافة إلى فرقة "بشائر" من مدينة سلا التي أدت وصلات فنية عن القدس وفلسطين.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

رغم بروتوكول مواجهة كورونا.. أزبال وأوساخ متراكمة بفضاء مؤسسة تعليمية بمراكش (صور)

وفاة 10 مصابين بكورونا في جهة الشرق وإصابة 248 شخصا

منحة التعليم العالي تستنفر فعاليات بتاونات .. وبرلماني: هناك دفعة ثانية

تابعنا على