طارق: مزوار يخوض حربا بالوكالة ويخدم السلطوية بقفازات الأيديولوجيا

طارق: مزوار يخوض حربا بالوكالة ويخدم السلطوية بقفازات الأيديولوجيا

15 فبراير 2016 - 21:15

قال الأستاذ الجامعي والبرلماني عن حزب الاتحاد الاشتراكي حسن طارق، إن مزوار يخوض حربا بالوكالة ويخدم السلطوية بقفازات الأيديولوجيا وحقيقة المصالح وأرصدة البنوك، وذلك على خلفية التصريحات الأخيرة لمزوار في المجلس الوطني لحزبه هاجم فيها عبد الإله ابن كيران وحزب العدالة والتنمية.

ووصف حسن طارق في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، تصريحات مزوار بـ "نسيان متتالية الخيبات: حزب الدولة، G8، تفكيك الأغلبية، معارضة الصراخ، تلغيم الأغلبية"، وتدخل في إطار "صباح الوصفات البائتة في المطبخ القديم للسلطوية".

وكتب أستاذ العلوم السياسية بجامعة الحسن الأول في تدوينته، "صباح الغباء الملبد بضباب الحداثة الكاذبة، صباح المخطط الجهنمي الذي يسجل ضد مرماه، صباح "الميكيافيلي الصغير" الذي يحرك الدمى ذات الأدوار المكرورة".

وفي الوقت الذي خرج مزوار لمهاجمة البيجيدي بعد التصريح المباشر لإلياس العماري الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة أن حزبه "جاء لمواجهة الإسلاميين"، اعتبر الأستاذ الجامعي والبرلماني عن حزب الاتحاد الاشتراكي حسن طارق أن الحرب على الإسلاميين تجهز على المسار الديمقراطي الذي يتطلع له المغاربة.

وكتب حسن طارق في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الإثنين، "صباح العبقري الذي يؤمن بالحرب ضد الإسلاميين، لكنه ينسى أنه في خضم ذلك ،لا يفعل شيئا غير الإجهاز على وهمنا الديمقراطي"، معتبرا أن كل التطورات الأخيرة بمثابة "هدايا ثمينة أمام عتبة ابن كيران".

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

تفعيل الأمازيغية

مرسوم اللجنة الوزارية لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية يُنشر بالجريدة الرسمية.. وهذه مهامها

برلمان البيجيدي يخرج عن صمته بشأن مذكرة تدعو لعقد مؤتمر استثنائي

في لقاء بأمكراز.. نقابة موخاريق تحتج على سلوك الحكومة “الاستفزازي” ببرمجتها لقانون الإضراب

تابعنا على