https://al3omk.com/150711.html

الحقاوي: حضور المرأة في مجال المقاولات لا يتجاوز 10%

قالت وزيرة التضامن والمرأة والأسرة المغربية بسيمة الحقاوي، الجمعة، إن حضور المرأة في مجال المقاولات لا يتجاوز 10% من مجموع أصحاب المقاولات في البلاد، واصفة النسبة بـ”المحتشمة جدا”.

جاء ذلك خلال افتتاح منتدى جمعية النساء رئيسات المقاولات بالمغرب، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة (يصادف 8 مارس من كل عام).

وأضافت الحقاوي أن “الوزارة تريد التمكين للمرأة في مجال كانت تحضر فيه بشكل محتشم، والنساء المقاولات في المغرب يعتمدن على أنفسهن، ولا يتمتعن بما تتمتع به المرأة في مجالات أخرى”.

وأوضحت أن “مجال المقاولة كان في الواقع مجرد صحراء ينبت فيها الرجال دون النساء، حتى وصلنا إلى رقم لا يمكننا أن نفخر به”.

وتحدثت الحقاوي، عن الجهود الحكومية التي بذلت للرفع من حضور المرأة داخل المقاولات، قائلة “برنامج المقاولة الذاتية استفاد منه 40% من النساء، مما سيرفع نسبة حضورها على رأس المقاولات، وقد نصل إلى 22 % العام المقبل، في أفق تحقيق المناصفة التي نطلبها”.

وتابعت: “لدينا صندوق الضمان (إليك) لدعم المقاولة النسائية، الذي أفرز تمويل 236 مقاولة نسائية من قروض بنكية بلغت 81 مليون درهم (8 ملايين دولار أمريكي)”.
من جهتها، قالت أسماء مورين العزوزي، رئيسة الجمعية المغربية للنساء رائدات الأعمال، إن “الهدف من تنظيم المنتدى، يتمثل في تمكين المرأة المقاولة من سبل التفكير الجاد في طرق تنمية مقاولتها في المستقبل”.

وأضافت “المرأة عليها أن تغير نمط تدبيرها للمقاولة، من خلال البحث عن أسواق جديدة، داخلية وخارجية، والرفع من التحديات لتحقيق النجاح”.

وأكدت العزوزي، على “أهمية الرفع من التحديات، بما فيها سرعة التغيير داخل المقاولة، والحاجة إلى الابتكار، دون الاستمرار في العمل داخل المقاولة بنفس الوثيرة”.

وتنظم جمعية النساء رئيسات المقاولات بالمغرب، “مبادرة اقتصاد نساء الجنوب”، حول موضوع “مقاولة الغد، مفتاح النجاح”، لمناقشة القضايا المتعلقة بمستقبل المقاولة التي تسيرها النساء.

ويتدارس الموعد السنوي للنساء المقاولات بالمغرب، “مستقبل المقاولة في سياق متحول وأهمية الشبكات لتطوير المقاولة النسائية، وكيفية تحرير الطاقات للتزود بجرعات الجرأة”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك